خلاف خلال لقاء بينيت مع رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي حول الفحص الأمني لصحفيين عرب
بحث

خلاف خلال لقاء بينيت مع رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي حول الفحص الأمني لصحفيين عرب

بحسب تقارير فإن أورسولا فون دير لاين هددت بمقاطعة الاجتماع ما لم يتم حل القضية؛ مكتب رئيس الوزراء يقول إن الصحفيين رفضوا الفحص الأمني العادي

رئيس الوزراء نفتالي بينيت (إلى اليمين) يستقبل رئيسة المفوضية الأوروبية الزائرة أورسولا فون دير لاين في مكتبه في القدس ، 14 يونيو، 2022. (Haim Zach / GPO)
رئيس الوزراء نفتالي بينيت (إلى اليمين) يستقبل رئيسة المفوضية الأوروبية الزائرة أورسولا فون دير لاين في مكتبه في القدس ، 14 يونيو، 2022. (Haim Zach / GPO)

أفادت وسائل إعلام عبرية أن لقاء رئيس الوزراء نفتالي بينيت يوم الثلاثاء مع رئيسة المفوضية الأوروبية الزائرة أورسولا فون دير لاين شابه خلاف حول معاملة الصحفيين المرافقين لها مما هدد بعرقلة المحادثات.

وبحسب موقع “واينت” الإخباري، رفض أربعة صحفيين من أصول عربية الخضوع لما قالوا إنه تفتيش أمني “مفرط” قبل دخولهم مكتب رئيس الوزراء.

وأفاد التقرير بإن فون دير لاين حذرت في مرحلة معينة من احتمال إلغاء اللقاء إذا لم يتم حل المشكلة. وأفاد واينت أن الصحفيين رفضوا في النهاية الخضوع للتفتيش وغادروا غاضبين دون تغطية اللقاء.

وقال فريق فون دير لاين لمسؤولين في مكتب رئيس الوزراء إنهم يعتبرون هذا “حادثا خطيرا” وأن الاتحاد الأوروبي سوف يتعامل مع القضية بشكل أكبر، وفقا للتقرير.

ولم يحدد التقرير عمليات التفتيش المفرطة، لكن مكتب رئيس الوزراء تعرض لانتقادات في الماضي من قبل منظمات صحفية بسبب التنميط العرقي للصحفيين العرب، مع عدة حالات تم فيها تفتيش الصحفيين من خلال تعريتهم أو أمر الصحفيات بخلع حمالات الصدر.

ونفى مكتب رئيس الوزراء الحادثة، وقال إن الصحفيين رفضوا الخضوع لفحص أمني عادي.

وقال مكتب رئيس الوزراء إن “عددا من الصحفيين المرافقين رفضوا الخضوع لتفتيش عادي كما هو مقبول ومطلوب من قبل مسؤولي الأمن في المكتب وبالتالي لم يُسمح لهم بالدخول”.

“تم شرح الموضوع لوفد رئيسة المفوضية وتم تقبله بتفهم. جرت الزيارة كما كان مقررا ولم يتم إثارة القضية خلال المحادثات”.

ولم يصدر تعليق رسمي على الحادث من الوفد الأوروبي.

في أعقاب الاجتماع، أشاد بينيت بتحسن العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل، وقال إنها على “مسار قوي”.

وفقا لبيان صادر عن مكتب بينيت، ناقش الطرفان “تعزيز العلاقات الثنائية بين إسرائيل وأوروبا” واتفقا على تعزيز التعاون في “الابتكار والتعامل مع تغير المناخ والاستدامة”.

وجاء في البيان، “وافق رئيس الوزراء على طلب رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي فون دبير لاين التعاون في تصدير الغاز الطبيعي إلى أوروبا عبر مصر”.

أثار بينيت أيضا قضية إيران مع فون دير لاين و”شدد على دعوته للمجتمع الدولي لاتخاذ موقف متشدد ضد النظام وتقدمه المتسارع نحو تطوير أسلحة نووية”.

في وقت سابق من اليوم، التقت فون دير لاين برئيس وزراء السلطة الفلسطينية محمد اشتية في رام الله، وقالت إن بعض مساعدات الاتحاد الأوروبي للسلطة الفلسطينية ستُستأنف بعد تعليقها لأكثر من عامين.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال