إسرائيل في حالة حرب - اليوم 228

بحث

خلاف بين نتنياهو ووزيرة الخارجية الألمانية حول “المجاعة” في غزة

رد رئيس الوزراء على اقتراح بيربوك بعرض "صور أطفال جائعين على هاتفي" بالقول أن عليها النظر إلى صور الأسواق والشواطئ في غزة، نافيا وجود مجاعة هناك

وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك تلتقي برئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في القدس، 17 أبريل، 2024. (Maayan Toaf/GPO)
وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك تلتقي برئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في القدس، 17 أبريل، 2024. (Maayan Toaf/GPO)

وردت أنباء عن توتر المحادثة بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزيرة الخارجية الألمانية أمس حول الوضع الإنساني في قطاع غزة عندما زعمت أنالينا بيربوك أن إسرائيل “تتجه نحو المجاعة في غزة”.

وذكرت القناة 13 أنه عندما اقترحت بيربوك أن تعرض على نتنياهو ووزير الشؤون الاستراتيجية رون ديرمر “صور أطفال جائعين [في غزة] على هاتفي”، رد نتنياهو على الوزيرة الألمانية، “أنظري إلى صور الأسواق في غزة والشواطئ في غزة، لا توجد مجاعة هناك”.

ويأتي التقرير في الوقت الذي نشر فيه مكتب منسق النشاطات الحكومية (كوغات) التابع لوزارة الدفاع ومكتب رئيس الوزراء صورا على وسائل التواصل الاجتماعي تظهر أكشاكًا مليئة في السوق وسكان غزة يستمتعون بيوم حار على الشاطئ، بعد أن سحب الجيش الإسرائيلي قواته البرية من القطاع قبل أسبوعين، مما دفع الفلسطينيين النازحين إلى محاولة العودة إلى منازلهم.

وبحسب ما ورد أوصت بيربوك بأن تتوقف إسرائيل عن نشر صور عودة الحياة إلى طبيعتها في القطاع الفلسطيني “لأنها لا تصور الوضع الحقيقي في غزة. هناك جوع في غزة”.

وورد إن نتنياهو رد برفع صوته والإصرار على أن “هذا حقيقي. انها حقيقة واقعة. الأمر ليس مثل ما نظمه النازيون، ولسنا مثل النازيين الذين أنتجوا صورًا مزيفة لواقع مصطنع”.

وبحسب تقرير القناة 13، ردت وزيرة الخارجية الألمانية: “هل تقول أن أطبائنا في الميدان في غزة لا يقولون الحقيقة؟ هل تقول أن وسائل الإعلام العالمية تكذب؟”

وصلت بيربوك إلى إسرائيل أمس في زيارة سريعة في أعقاب الهجوم الإيراني غير المسبوق على إسرائيل ليلة السبت والأحد، والذي أطلقت فيه حوالي 350 طائرة مسيرة وصاروخا على البلاد.

وحثت ألمانيا إسرائيل على ضبط النفس في أعقاب الهجوم، محذرة من أن أي أعمال عدائية مباشرة إضافية ضد إيران يمكن أن تدفع الشرق الأوسط إلى حرب شاملة.

واندلعت الحرب في غزة بعد هجوم حماس في 7 أكتوبر، والذي شهد مقتل حوالي 1200 شخص واحتجاز 253 رهينة.

اقرأ المزيد عن