حماس تسجل قائمة مرشحيها للانتخابات التشريعية المقبلة
بحث

حماس تسجل قائمة مرشحيها للانتخابات التشريعية المقبلة

وضعت الحركة بذلك حدا لتكهنات حول احتمال تقديم قائمة مشتركة مع حركة فتح؛ نسبة مشاركة المرأة في قائمة حماس وصلت 30%

نساء يرتدين أقنعة الوجه أثناء انتظارهن في محطة التسجيل في لجنة الانتخابات المركزية لتسجيل أسمائهن في السجل الانتخابي في مدينة غزة، 10 فبراير 2021 (Adel Hana/AP)
نساء يرتدين أقنعة الوجه أثناء انتظارهن في محطة التسجيل في لجنة الانتخابات المركزية لتسجيل أسمائهن في السجل الانتخابي في مدينة غزة، 10 فبراير 2021 (Adel Hana/AP)

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الاثنين، أنها سجلت قائمة مرشحيها لانتخابات المجلس التشريعي المقررة في أيار/مايو المقبل، في مقر لجنة الانتخابات المركزية في غزة.

وتكون بذلك وضعت حدا لتكهنات حول احتمال تقديم قائمة مشتركة مع حركة فتح لانتخابات 22 أيار/مايو.

وفي مؤتمر صحافي أعرب رئيس قائمة مرشحي حماس وعضو المكتب السياسي للحركة خليل الحية عن أمله أن “تكون الانتخابات بوابة لإعادة ترتيب بيتنا الفلسطيني، وترتيب واقعنا لننهض جميعًا لمواجهة التحديات”.

ونوه الحية إلى أن حركته كانت “تسعى لتشكيل قائمة موحّدة مع للكل الوطني (في اشارة ضمنية إلى قائمة مشتركة مع حركة فتح) ،لكن يبدو أن فرص تشكيلها باتت صعبة وبعيدة المدى”.

واوضح أن القائمة تحمل اسم “القدس موعدنا”.

وتضم القائمة مئة وإثنين وثلاثين مرشحا منهم عدد من أسرى الحركة في السجون الإسرائيلية مثل “نائل البرغوثي وجمال أبو الهيجا وحسن سلامة من غزة” وفق الحية الذي أكد أنها “تضم أيضا عشرات القيادات النسوية”.

وفي تصريح نشرته حماس قالت الناشطة والكاتبة في الضفة الغربية لمى خاطر وهي من مرشحي الحركة إن “نسبة مشاركة المرأة في قائمة حماس وصلت 30%”.

وقائمة حماس هي واحدة من خمس عشرة قائمة سجلت حتى ظهر الإثنين لخوض الانتخابات التشريعية، بحسب ما أفادت لجنة الانتخابات المركزية.

وتجرى الانتخابات هذه المرة بنظام القوائم أي وفق التمثيل النسبي الكامل لاختيار 132 عضوا في المجلس الذي يعتبر البرلمان الفلسطيني داخل الأراضي الفلسطينية.

ويصبح النواب المنتخبون في المجلس التشريعي، بشكل تلقائي، أعضاء في المجلس الوطني الذي يعتبر بمثابة برلمان الفلسطينيين في الخارج.

منذ صيف 2007 تسيطر حماس على قطاع غزة الفقير والذي تفرض عليه إسرائيل حصارا مشددا برا وبحرا وجوا.

من جهة ثانية سجل تيار “الإصلاح الديموقراطي” التابع للقيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان قائمة مرشحيه التي حملت اسم “قائمةالمستقبل” بحسب مسؤولين في التيار.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال