حماس تختار خالد مشعل رئيسا لمكتبها السياسي الخارجي
بحث

حماس تختار خالد مشعل رئيسا لمكتبها السياسي الخارجي

الحركة ستنتخب خلال عدة أسابيع رئيس مكتبها السياسي العام، وهو منصب يتنافس عليه هنية ونائبه موسى أبو مرزوق

القائد السياسي لحركة حماس خالد مشعل خلال مظاهرة نظمها حزب المؤتمر الوطني الافريقي الحاكم في جنوب افريقيا، 21 اكتوبر 2015 (AFP Photo/Rodger Bosch)
القائد السياسي لحركة حماس خالد مشعل خلال مظاهرة نظمها حزب المؤتمر الوطني الافريقي الحاكم في جنوب افريقيا، 21 اكتوبر 2015 (AFP Photo/Rodger Bosch)

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) مساء الاثنين انتخاب زعيمها السابق خالد مشعل رئيسا لمكتبها السياسي الخارجي.

وأنهت حماس المرحلة الأولى من انتخابات داخلية الشهر الماضي أدت إلى إعادة انتخاب يحيى السنوار رئيسا لمكتبها السياسي في قطاع غزة، وهو شريط ساحلي ضيق يسكنه نحو مليوني شخص.

وتفرض إسرائيل حصارا مشددا برا وبحرا وجوا منذ عام 2007 على القطاع الفقير والذي تسيطر عليه حماس.

وترأس مشعل الذي يقيم في قطر حاليا، حماس في الفترة من 1996 إلى 2017 ، قبل أن يخلفه لرئاسة المكتب السياسي العام للحركة إسماعيل هنية.

وقالت الحركة في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه إنه “في إطار الانتخابات الدورية الداخلية التي تجريها الحركة في مناطقها المختلفة انتخب مجلس الشورى في الخارج الأخ المجاهد خالد مشعل رئيساً للحركة في الخارج، والأخ المجاهد موسى أبو مرزوق نائباً له”.

وأشارت الحركة إلى أنها أجرت انتخاباتها خارج الأراضي الفلسطينية “على الرغم من الظروف الأمنية المعقّدة والجائحة الصحية غير المسبوقة”.

وتجري حماس كل أربع سنوات انتخابات داخلية سرية لاختيار ثلاثة مكاتب سياسية في قطاع غزة والضفة الغربية والخارج، تمهيدا لانتخاب رئيس المكتب السياسي العام، والذي يعتبر الرئيس العام للحركة.

وبحسب مصادر في حماس فإن الحركة ستنتخب خلال عدة أسابيع رئيس مكتبها السياسي العام.

وأكد المصدر أن رئيس حماس إسماعيل هنية ونائبه يتنافسان على هذا المنصب.

ومن المقرر أن تجرى أول انتخابات تشريعية فلسطينية منذ 15 عاما في ايار/مايو المقبل.

وأعلنت اللجنة المركزية للانتخابات الفلسطينية الأسبوع الماضي أن 36 قائمة ترشحت للمشاركة في الانتخابات التشريعية في الأراضي الفلسطينية.

وتحظر إسرائيل كافة الأنشطة السياسية الفلسطينية في القدس، لكن القيادة الفلسطينية تصر على إجراء الانتخابات ترشيحا وتصويتا في القدس الشرقية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال