إسرائيل في حالة حرب - اليوم 257

بحث

حراس أمن يحبطون محاولة تهريب “مخدرات داعش” من الضفة الغربية إلى غزة

قالت وزارة الدفاع إن حبوب أمفيتامين الكابتاغون كانت مخبأة في أبواب ثلاجات مكاتب

حبوب كبتاغون تم العثور عليها في شحنة ثلاجات مكاتب بطريقها من الضفة الغربية إلى قطاع غزة، 30 يناير 2023 (Defense Ministry)
حبوب كبتاغون تم العثور عليها في شحنة ثلاجات مكاتب بطريقها من الضفة الغربية إلى قطاع غزة، 30 يناير 2023 (Defense Ministry)

قالت وزارة الدفاع إن حراس أمن أحبطوا يوم الإثنين محاولة تهريب آلاف حبوب الكبتاغون من الضفة الغربية إلى قطاع غزة صباح اليوم.

وقالت الوزارة إن الحبوب كانت مخبأة في أبواب ثلاجات مكاتب. وتم العثور على الشحنة – التي كانت في طريقها إلى قطاع غزة – عند معبر ترقوميا جنوب الضفة الغربية.

وتم تسليم المخدرات للشرطة لمتابعة الفحص.

الكبتاغون منشط من نوع الأمفيتامين يصنع في الغالب في لبنان وسوريا. ويذهب جزء كبير منه للاستخدام الترفيهي غير القانوني في المملكة العربية السعودية.

ويسميها المسؤولون الإسرائيليون “مخدرات داعش”، حيث كان من المفترض أن يستخدمه الجهاديون لمنع الخوف والإرهاق أثناء القتال في سوريا والعراق.

وقد سبق أن ضبطت حبوب الكبتاغون وهي في طريقها إلى قطاع غزة.

ويعتبر الكبتاغون إلى حد بعيد أكبر صادرات سوريا، ويفوق جميع صادراتها القانونية مجتمعة، وفقًا لتقديرات مستمدة من البيانات الرسمية لوكالة فرانس برس.

وتم ضبط أكثر من 400 مليون حبة في الشرق الأوسط وخارجه في عام 2021، وفقًا للأرقام الرسمية، ويتوقع أن يكون قد تم ضبط عدد أعلى في العالم.

وقال مسؤولو الجمارك ومكافحة المخدرات لوكالة فرانس برس إنه مقابل كل شحنة يصادرونها، تمر تسعة أخرى.

هذا يعني أنه حتى مع السعر المتوسط المنخفض الذي يبلغ 5 دولارات لكل حبة، وعبور أربع شحنات فقط من أصل خمس، فإن الكبتاغون يمثل تجارة تبلغ قيمتها 10 مليارات دولار على الأقل.

ساهمت وكالة فرانس برس في إعداد هذا التقرير.

اقرأ المزيد عن