حالتا وفاة ترفع حصيلة فيروس كورونا إلى 227، مع استمرار تراجع معدل الإصابات
بحث

حالتا وفاة ترفع حصيلة فيروس كورونا إلى 227، مع استمرار تراجع معدل الإصابات

تم الإبلاغ عن 148 حالة إصابة إضافية خلال الـ24 ساعة الماضية بينما تستمر الحالات الجديدة في التراجع؛ 107 اشخاص في حالة خطيرة، 84 منهم على اجهزة تنفس

أفراد طاقم طبي في نجمة داوود الحمراء يرتدون زيا واقيا مع أحدى المرضى خارج وحدة فيروس كورونا في مستشفى شعاري تسيدك بالقدس، 30 أبريل، 2020. (Nati Shohat/Flash90)
أفراد طاقم طبي في نجمة داوود الحمراء يرتدون زيا واقيا مع أحدى المرضى خارج وحدة فيروس كورونا في مستشفى شعاري تسيدك بالقدس، 30 أبريل، 2020. (Nati Shohat/Flash90)

أعلنت وزارة الصحة صباح السبت أن شخصين توفيا الليلة الماضية بسبب الإصابة بفيروس كورونا COVID-19، ما يرفع عدد الوفيات إلى 227.

وارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في إسرائيل إلى 16,152، بزيادة 148 حالة فقط خلال 24 ساعة الماضية، في استمرار لتراجع عدد الإصابات الجديدة اليومية الى أقل من 200 خلال معظم الأسبوع الماضي.

وبحسب وزارة الصحة، 107 من المصابين في حالة خطيرة، 84 منهم على أجهزة التنفس الصناعي. و67 شخصا آخرين في حالة معتدلة، والبقية يعانون من أعراض خفيفة.

عاملان في نجمة داوود الحمراء يرتديان زيا واقيا خارج وحدة فيروس كورونا في مستشفى شعاري تسيدك بالقدس، 30 أبريل، 2020. (Nati Shohat/Flash90)

وتعافى حتى الآن 9400 شخص من الفيروس حتى مساء الجمعة، بينما يزال 6525 مصابين.

ويوم الأربعاء، تجاوز عدد الإسرائيليين الذين تعافوا عدد المرضى لأول مرة منذ بدء الوباء، وهو اتجاه ما زال مستمرا.

وفي الأيام الأخيرة، انخفض معدل الإصابات في إسرائيل بشكل ملحوظ، وانخفض عدد الحالات الجديدة على مدار 24 ساعة إلى أقل من 200 منذ مساء الأحد.

وتزامن انخفاض عدد الحالات مع انخفاض في الاختبار، على الرغم من أن وزارة الصحة تقول إن لديها القدرة على إجراء 15,000 فحص يوميا ولكن لا يوجد ما يكفي من الحالات التي يُشتبه إصابتها بالفيروس لإجراء هذا العدد من الفحوصات.

ضباط شرطة وجنود إسرائيليون يحرسون في نقطة تفتيش في أحد أحياء القدس المغلقة وسط وباء فيروس كورونا، 1 مايو 2020. (Olivier Fitoussi / Flash90)

ومع انخفاض معدل الإصابات، بدأت الحكومة في تخفيف القيود على التجارة والحركة، بما في ذلك السماح للعديد من اماكن العمل بإعادة فتح ابوابها ورفع الحد الأقصى للمسافة التي يمكن للإسرائيليين ممارسة الرياضة فيها من منازلهم.

ومن المقرر أن يجتمع الوزراء يوم الأحد لمناقشة تخفيف قيود إضافية، أي رفع حظر السفر لأكثر من 100 متر من المنزل لنشاطات غير تلك المسموح بها، وفقًا لتقارير وسائل الإعلام العبرية.

وتعتبر وزارة الصحة الأسبوع المقبل حاسما لتحديد الإطار الزمني لإعادة الفتح. وسيقيس المسؤولون آثار إجراءات إعادة الفتح الأخيرة لاتخاذ قراراتهم في المستقبل.

إسرائيليون في كورنيش الشاطئ في تل أبيب، 1 مايو 2020 (Miriam Alster / FLASH90)

ومع ذلك، أفادت تقارير أن الشرطة أعربت يوم الجمعة عن قلقها بشأن خرق قواعد التباعد الاجتماعي بعد أن استغل آلاف الإسرائيليين الطقس الدافئ لقضاء بعض الوقت في الخارج، متجهين إلى الشواطئ في تل أبيب وهرتسليا، وكثير منهم لا يلتزمون بقواعد التباعد ولا يرتدون أقنعة. واتجه آخرون الى الأسواق قبل السبت أو تواجدوا في الأماكن الخارجية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال