حالة ذعر في مطار بن غوريون بعد محاولة عائلة أمريكية الصعود إلى الطائرة مع قنبلة قديمة تذكارية
بحث

حالة ذعر في مطار بن غوريون بعد محاولة عائلة أمريكية الصعود إلى الطائرة مع قنبلة قديمة تذكارية

الأمن يمسح صالة المغادرة في مطار بن غوريون بعد أن كشف المسافرون عن قطعة قذيفة مدفعية في حقيبتهم؛ وصل رجل إلى المستشفى بعد فراره على حزام نقل الأمتعة وسقوطه

قطعة من قذيفة مدفعية تمت مصادرتها من مسافرين في مطار بن غوريون الدولي خارج تل أبيب، 28 أبريل، 2022 (هيئة المطارات)
قطعة من قذيفة مدفعية تمت مصادرتها من مسافرين في مطار بن غوريون الدولي خارج تل أبيب، 28 أبريل، 2022 (هيئة المطارات)

اندلع الذعر في مطار إسرائيل الرئيسي يوم الخميس بعد أن حاولت عائلة أمريكية الصعود إلى الطائرة بقنبلة قديمة غير منفجرة في أمتعتهم.

وقالت سلطة المطارات إن العائلة سافرت إلى مرتفعات الجولان في شمال إسرائيل، حيث عثر أحد الأطفال على الذخيرة، التي وصفتها السلطة بأنها “قطعة قذيفة”.

كانت المنطقة مسرحا لقتال عنيف في حرب الأيام الستة عام 1967، وتناثرت في المنطقة بقايا الصراع، مثل الألغام الأرضية والأسلاك الشائكة.

ونشرت سلطة المطار صورة للذخائر الصدئة التي بدا أنها جزء من قذيفة مدفعية ملفوفة في كيس بلاستيكي.

وقالت السلطة إن الأسرة أحضرت القذيفة في أمتعتها إلى مطار بن غوريون خارج تل أبيب، على ما يبدو كتذكار.

“عندما وصلوا لفحص أمتعتهم، أظهروا قطعة القذيفة للأمن”، قالت سلطة المطارات. “بما أنها كانت قطعة قذيفة، فقد أُعلن عن إخلاء المنطقة”.

اندلع الذعر بين المسافرين في صالة المغادرة حيث أثار إعلان الإخلاء مخاوف من وقوع هجوم.

صعد رجل إسرائيلي يبلغ من العمر 32 عاما إلى حزام نقل الأمتعة، وركض فوقه وسقط على الأرض. وقد أصيب وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.

“كان هناك الكثير من الصراخ. لقد شعرت أنه كان عليّ أن أركض من أجل حياتي”، قال لموقع “واينت”.

وأظهر مقطع فيديو من مكان الحادث مسافرين يركضون من صالة المغادرة وهم يصرخون مستلقين على الأرض ويختبئون تحت الطاولات ليحتموا، بعد ان طلب منهم إخلاء المنطقة “ببطء”.

ملف: المسافرون المغادرون في مطار بن غوريون قبل عطلة عيد الفصح اليهودي، 14 أبريل 2022 (Avshalom Sassoni / FLASH90)

بعد استبعاد الأمن لأي خطر، سُمح للمسافرين بالعودة إلى المبنى.

قالت السلطة أنه سُمح للأسرة بالصعود إلى الطائرة عائدين إلى الولايات المتحدة بعد تحقيق قصير. ولم يُسمح لهم بأخذ القنبلة معهم.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال