الإصابات الجديدة تتجاوز 100 حالة لليوم الثاني على التوالي؛ والكمامات في الأماكن المغلقة قد تعود قريبا
بحث

الإصابات الجديدة تتجاوز 100 حالة لليوم الثاني على التوالي؛ والكمامات في الأماكن المغلقة قد تعود قريبا

مسؤولو الصحة سيعرضون على الحكومة الخطوات المحتملة للحد من انتشار متغير دلتا من الوباء؛ تشخيص إصابة 63 طفلا الثلاثاء؛ رئيس الوزراء: هذه ليس موجة رابعة بعد

متسوقون في سوبر ماركت ’يوحانانوف’ في تل أبيب في 14 يونيو 2021، بعد أن أعلنت وزارة الصحة انتهاء فرض ارتداء الكمامات في الأماكن العامة المغلقة. (Avshalom Sassoni/Flash90)
متسوقون في سوبر ماركت ’يوحانانوف’ في تل أبيب في 14 يونيو 2021، بعد أن أعلنت وزارة الصحة انتهاء فرض ارتداء الكمامات في الأماكن العامة المغلقة. (Avshalom Sassoni/Flash90)

مع ارتفاع حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا في إسرائيل وسط تفشي سلالة “دلتا”، قال منسق ملف كورونا الوطني نحمان آش يوم الأربعاء إن مسؤولي الصحة سيعرضون على الحكومة إجراءات محتملة للحد من الوباء، بما في ذلك عودة وشيكة محتملة لفرض وضع الكمامات.

تحدث آش في الوقت الذي قالت فيه وزارة الصحة أنه تم تشخيص 110 إصابة جديدة بفيروس كورونا في إسرائيل في اليوم السابق، مما رفع عدد الحالات النشطة إلى 554 حالة. وشملت الحالات الجديدة يوم الثلاثاء 64 طفلا ومراهقا، و14 فردا دخلوا البلاد من الخارج، بحسب هيئة البث الإسرائيلية “كان”.

وقال آش لإذاعة 103FM “سنحدد موعد إعادة الالتزام بارتداء الكمامات في الأماكن المغلقة. يمكن أن يكون ذلك غدا أو بعد غد”.

ومن المقرر أن يلتقي رئيس الوزراء نفتالي بينيت مع كبار المسؤولين يوم الأربعاء لتحديد الخطوات المقبلة.

منسق ملف كورونا الوطني نحمان آش في قسم فيروس كورونا في مستشفى زيف في صفد، شمال إسرائيل، 24 ديسمبر، 2020. (David Cohen / Flash90)

وقالت رئيسة خدمات صحة الجمهور في وزارة الصحة، شارون الروعي برايس، لإذاعة الجيش إن الوزارة “تستعد لجميع السيناريوهات”.

وقالت إنه من بين الخطوات المحتملة التي ستوصي بها الوزارة فرض قيود جديدة على التجمهر.

وأضافت: “بمجرد أن نرى الاتجاه المتمثل في تشخيص أكثر من 100 حالة في اليوم، فإن الأمر لا يحدث لمرة واحدة، ولكن على مدى عدة أيام، سنعيد فرض وضع الكمامات في الأماكن المغلقة”.

الدكتورة شارون الروعي برايس خلال إحاطة في يناير 2021. (video screenshot)

وفي الوقت نفسه، تم تصنيف مدينة بنيامينا، التي تم تحديدها كنقطة محورية لعودة ظهور الفيروس مؤخرا، على أنها موقع “برتقالي” يوم الأربعاء، مما يدل على معدل إصابة متوسط، بينما تحولت مدينة موديعين بوسط البلاد من اللون “الأخضر” إلى “الأصفر” الأكثر خطورة وفقا لنظام الإشارة الضوئية في وزارة الصحة، بحسب”كان”.

ومع ذلك، قال المدير العام لوزارة الصحة، حيزي ليفي، للقناة 13 إنه في حين أن الارتفاع الجديد في عدد الحالات هو مدعاة للقلق ويتطلب اتخاذ إجراءات، فإنه لن يصنف الوضع بعد على أنها موجة رابعة من الفيروس.

وقال: “لن أتسرع في الإعلان عن موجات”.

وأضاف أن معظم الحالات الجديدة “مرتبطة بسلاسل عدوى واضحة، والتي بدأ بعضها بعائدين من الخارج لم يخضعوا للحجر الصحي”.

حيزي ليفي ، المدير العام لوزارة الصحة، يتحدث خلال مؤتمر صحفي في القدس، 10 فبراير، 2021. (Yonatan Sindel / Flash90)

وقالت الروعي برايس أيضا إن متغير “دلتا” شديد العدوى “دخل إسرائيل لأن الأشخاص لم يلتزموا بتعليمات الحجر الصحي”. ووافق آش على أن وجود مشاكل في إجراءات الفحص في مطار بن غوريون وقيام أشخاص بانتهاك الحجر الصحي هما من بين الأسباب في التفشي الجديد للوباء.

يوم الإثنين شهد تشخيص 125 مصابا بالفيروس، وهو رقم أكبر بمرتين من الرقم الذي سُجل في اليوم السابق وأعلى عدد من الحالات اليومية منذ 20 أبريل. ولقد تم تشخيص 49 إصابة يوم الأحد.

وأعلن وزير الصحة نيتسان هوروفيتس إن هناك خطط لتشديد تطبيق القواعد ضد الأشخاص الملزمين بالحجر الصحي.

وقال هوروفيتس بشأن مطار بن غوريون، حيث سُمح يوم الجمعة لعدد كبير من المسافرين الوافدين بمغادرة المطار دون الخضوع لفحص كورونا بسبب الطوابير الطويلة: “لقد قررنا زيادة تطبيق القواعد. سيتم إغلاق هذه الثغرة”.

وزير الصحة نيتسان هوروفيتس في مركز أباربانيل للصحة العقلية، بات يام، 22 يونيو، 2021. (Avshalom Sassoni / FLASH90)

وقال آش لقناة “كان” العامة إنه من المتوقع فرض غرامات تبلغ حوالي 5000 شيكل على أولئك الذين يسافرون إلى ستة بلدان محظورة حيث يوجد تفشي كبير للوباء. الدول الست المدرجة حاليا على القائمة السوداء لوزارة الصحة هي روسيا والهند والمكسيك والبرازيل والأرجنتين وجنوب إفريقيا.

جاءت التصريحات بعد أن حث بينيت الإسرائيليين الثلاثاء على تجنب السفر الدولي غير الضروري.

وقال بينيت للصحفيين في مطار بن غوريون الدولي بعد جولة في مواقع فحوصات كورونا والتشاور مع وزير الصحة نيتسان هوروفيتس ووزيرة الداخلية أييليت شاكيد ووزيرة المواصلات ميراف ميخائيلي “هذا ليس بأمر حاليا، إنه طلب”.

وأضاف بينيت “إذا لم تكونوا مضطرين إلى السفر إلى الخارج، لا تسافروا إلى الخارج”، مشيرا إلى أن تفشي كورونا مؤخرا في بنيامينا يعود إلى عائلة عادت من قبرص، التي تُعتبر بلدا شديد الخطورة.

كما أعلن رئيس الوزراء أن الكمامات ستصبح إلزامية مرة أخرى داخل المطار، وشجع الإسرائيليين على العودة إلى ارتداء الكمامات في الأماكن المغلق، وهو فرض رفعته إسرائيل في الأسبوع الماضي.

وقال بينيت، الذي تولى منصبه الأسبوع الماضي، إن الحكومة الجديدة ستعيد تشكيل المجلس الوزاري المصغر الخاص بفيروس كورونا، الأمر الذي سيساعد في اتخاذ القرارات المستقبلية المتعلقة بكوفيد. وأضاف رئيس الوزراء إن الحكومة تعمل على “قطع” متغير “دلتا” شديد العدوى “مبكرا وبشكل حاسم”.

رئيس الوزراء نفتالي بينيت يلقي تصريحات متلفزة في مطار بن غوريون، 22 يونيو، 2021. (Jack Guez / AFP)

وأظهرت المعطيات التي نشرتها وزارة الصحة يوم الثلاثاء أن هناك الآن 434 حالة إصابة نشطة بالفيروس في إسرائيل.

بحسب تقارير في وسائل إعلام عبرية، تم اكتشاف حالات إصابة بفيروس في المدارس ورياض الأطفال في رمات هشارون وكفار سابا وكوخاف يائير وهرتسليا، من بين أماكن أخرى.

أعرب المسؤولون عن قلقهم من احتمال أن يتسبب متغير دلتا في عودة ظهور الوباء بقوة. يعتبر الأطفال معرضين للخطر بشكل خاص، حيث لم يتم تطعيم معظمهم. بدأت إسرائيل في تقديم اللقاحات للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12-15 عاما، والذين لم يكونوا مدرجين في السابق في خطة التطعيم الوطنية، وفي الأيام الأخيرة نصح مسؤولو الصحة بشكل متزايد بتطعيم أطفالهم.

منذ بداية تفشي المرض العام الماضي، تم تشخيص إصابة 840,166 شخصا بكوفيد-19 في إسرائيل، وتم تسجيل 6428 حالة وفاة بسبب الفيروس.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال