الجيش: مقتل شابة فلسطينية اقتربت من الجنود وبيدها سكينا في الضفة الغربية
بحث

الجيش: مقتل شابة فلسطينية اقتربت من الجنود وبيدها سكينا في الضفة الغربية

بحسب الجيش، يبدو أن الحادثة التي وقعت بالقرب من بيت لحم كانت محاولة طعن؛ منفذة الهجوم المزعومة قُتلت جراء تعرضها لإطلاق النار، وفقا للسلطة الفلسطينية

السكين الذي قال الجيش إن امرأة استخدمته في محاولة مهاجمة جندي بالقرب من مخيم العروب للاجئين في الضفة الغربية، 1 يونيو، 2022. (Israel Defense Force)
السكين الذي قال الجيش إن امرأة استخدمته في محاولة مهاجمة جندي بالقرب من مخيم العروب للاجئين في الضفة الغربية، 1 يونيو، 2022. (Israel Defense Force)

أفاد الجيش الاسرائيلي ومسؤولون صحيون فلسطينيون صباح اليوم الاربعاء أن “شابة فلسطينية مسلحة بسكين اقتربت من جندي متمركز في جنوب الضفة الغربية قُتلت بعد تعرضها لإطلاق النار”.

وقال الجيش في بيان إن الشابة حملت سكينا بيدها عندما اقتربت من جندي بالقرب من مخيم العروب جنوب بيت لحم.

وقال الجيش إن القوات ردت بإطلاق النار على ما بدت كمحاولة طعن.

بحسب السلطة الفلسطينية فإن الشابة تدعى غفران هارون حامد وراسنة، وهي أسيرة سابقة. وقالت الوزارة إن الرصاصة اخترقت جسدها من تحت ذراعها اليسرى وخرجت من جانبها الأيمن.

وتصاعدت التوترات بشكل حاد بين إسرائيل والفلسطينيين في الأشهر الأخيرة على خلفية عدد من الهجمات في إسرائيل والضفة الغربية خلفت 19 قتيلا إسرائيليا.

وكثف الجيش من أنشطته في الضفة الغربية في محاولة لكبح العنف المتصاعد. وقُتل 30 فلسطينيا على الأقل منذ منتصف شهر مارس، أغلبهم في مواجهات اندلعت بسبب العمليات العسكرية الإسرائيلية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال