جندي إسرائيلي يعثر على عملة نادرة يصل عمرها إلى 1800 سنة خلال تدريبات في شمال البلاد
بحث

جندي إسرائيلي يعثر على عملة نادرة يصل عمرها إلى 1800 سنة خلال تدريبات في شمال البلاد

خبير يقول إن العملة المحفوظة بشكل جيد تم سكها في العام الذي مُنحت فيه المدن في المنطقة حكما ذاتيا في ظل الإمبراطورية الرومانية

  • عملة تحمل صورة الإله السوري مين (إله القمر) محاطة بعبارة "شعب جيفا فيليبي" (158-159 م).  (Israel Antiquities Authority)
    عملة تحمل صورة الإله السوري مين (إله القمر) محاطة بعبارة "شعب جيفا فيليبي" (158-159 م). (Israel Antiquities Authority)
  • عملة معدنية يظهر عليها رأس الإمبراطور الروماني أنطونينوس بيوس (Israel Antiquities Authority)
    عملة معدنية يظهر عليها رأس الإمبراطور الروماني أنطونينوس بيوس (Israel Antiquities Authority)

أعلنت سلطة الآثار الإسرائيلية يوم الإثنين أن جنديا إسرائيليا عثر على عملة نادرة يصل عمرها إلى 1800 سنة خلال تدريبات.

وتظهر على العملة صورة رأس الإمبراطور الروماني أنطونيوس بيوس ويرجع تاريخها إلى 158-159م.

وعلى ظهرها تظهر صورة الإله السوري مين، إله القمر، وعبارة “شعب جيفا فيليبي”.

وقالت سلطة الآثار الإسرائيلية إن العملة تم سكها في جيفا وتم اكتشافها في شمال البلاد، دون إعطاء مزيد من التفاصيل عن مكان الاكتشاف.

عملة معدنية يظهر عليها رأس الإمبراطور الروماني أنطونينوس بيوس (Israel Antiquities Authority)

وقال دونالد تسفي أريئيل، رئيس قسم العملات في سلطة الآثار الإسرائيلية، إن العملة حُفظت بشكل جيد وأنها اكتشاف نادر.

وقال: “تنضم هذه العملة إلى 11 قطعة نقدية من هذا النوع من مواقع معروفة في مجموعة قسم الكنوز الوطنية. تم العثور على جميع هذه العملات في شمال إسرائيل، من مجيدو وصفورية وحتى طبريا وأربيل”.

وقال أفنير إيكر، وهو محاضر في علم الآثار الكلاسيكي في قسم دراسات وعلم آثار أرض إسرائيل في جامعة “بار إيلان”، إن العملة تم سكها في السنة التي مُنحت فيها المدن في المنطقة حكما ذاتيا في ظل الإمبراطورية الرومانية.

وقال أيكر إن “العملة المكتشفة هي واحدة من العملات المعدنية البلدية التي تم سكها في مدينة جيفا فيليبي، التي تُعرف أيضا باسم جيفا براشيم”. في العصر الروماني ، مُنحت المدن الحق في سك عملاتها المعدنية. “العام الموضوع على العملة هو العام الذي تم فيه إنشاء المجلس البلدي بطبيعة الحال وسمح لمواطنيها بالحكم الذاتي في ظل الإمبراطورية الرومانية”.

وأشاد نير ديستلفيلد، ، المفتش بوحدة منع السرقة في لواء الشمال في سلطة الآثار، بالجندي لإبلاغه عن الاكتشاف.

وقال ديستلفيلد: “ربما فقدت العملة المعدنية من قبل مالكها على أحد الطرق التي تعبر هذه المنطقة قديما، حتى اكتشفها الجندي بعد حوالي 2000 سنة”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال