إسرائيل في حالة حرب - اليوم 227

بحث

جامعة يهودية ستعقد أول مؤتمر للدراسات اليهودية في الإمارات العربية المتحدة

كلية أرثوذكسية حديثة في نيويورك تطلق شراكة مع جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية في دبي، بينما تعزز الدولة الخليجية برامج التعليم اليهودي بعد اتفاقيات إبراهيم

أحمد المنصوري، مدير متحف "معبر الحضارات"، يرشد الزائرين حول معرض المحرقة في المتحف في دبي، 11 يناير 2023. (Karim SAHIB / AFP)
أحمد المنصوري، مدير متحف "معبر الحضارات"، يرشد الزائرين حول معرض المحرقة في المتحف في دبي، 11 يناير 2023. (Karim SAHIB / AFP)

نيويورك – ستعقد جامعة “يشيفا” مؤتمرا للدراسات اليهودية في الإمارات العربية المتحدة يوم الأربعاء، بينما تواصل الدولة الخليجية تركيزها على هذا المجال الأكاديمي بعد تطبيعها العلاقات مع إسرائيل في عام 2020.

تستضيف الجامعة الأرثوذكسية الحديثة الرائدة في مدينة نيويورك الحدث مع جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية في متحف معبر الحضارات في دبي، الذي يشمل معرض الهولوكوست الدائم الوحيد في بلد عربي.

وقالت جامعة “يشيفا” في بيان يوم الأحد إن المؤتمر هو الأول من نوعه بين جامعة يهودية أمريكية وجامعة إماراتية، ويهدف إلى تعزيز الشراكات الأكاديمية بين المؤسسات وتعزيز الحوار بين اليهود والمسلمين في المنطقة.

وسيغطي الحدث، المسمى “الفلسفات المتداخلة والصداقات المشتركة”، التفاعلات الفلسفية والتأثيرات المتبادلة بين اليهودية والإسلام، مع التركيز على العالم اليهودي في العصور الوسطى موسى بن ميمون.

وسيحضر المؤتمر مسؤولون محليون وزعماء دينيون وعلماء وطلاب من الجامعتين، وسيقدم المنظمون عشاء كوشير.

وبعد الحدث، سيقوم علماء جامعة “يشيفا” بجولة في بيت العائلة الإبراهيمية، وهو مركز للحوار بين الأديان افتتح حديثا في أبو ظبي ويضم كنيسا ومسجدا وكنيسة. ومن المقرر أن يزور العلماء بعد ذلك سفير إسرائيل في الإمارات أمير حايك.

وبذلت الإمارات جهودا لتعزيز التوعية بالهولوكوست منذ تطبيع العلاقات مع إسرائيل في “اتفاقيات إبراهيم” عام 2020. ومهدت الصفقة التاريخية، التي شملت أيضًا البحرين والمغرب، الطريق أمام التبادلات في الأكاديميا والأعمال والعلوم والسياحة بين البلدين.

وقالت الإمارات في وقت سابق من هذا العام إنها ستبدأ التدريس عن الهولوكوست في دروس التاريخ في المدارس الابتدائية والثانوية في جميع أنحاء البلاد.

لكن لاقت هذه الخطوة بعض المعارضة. وتتردد الدول العربية عامة في التطرق إلى هذا الموضوع، بالنظر إلى اعتبار القتل الجماعي لليهود في ألمانيا النازية من قبل البعض في المنطقة على أنه عامل رئيسي أدى إلى إنشاء دولة إسرائيل عام 1948.

وافتتح متحف معبر الحضارات معرض الهولوكوست في عام 2021، بعد وقت قصير من توقيع اتفاقيات إبراهيم.

وتحدث رئيس جامعة “يشيفا” الحاخام الدكتور آري بيرمان في احتفال يوم الهولوكوست في المتحف في عام 2021، وهو أول حدث من نوعه يعقد في دولة عربية، حيث افتتح المتحف المعرض.

وفي وقت سابق من هذا العام، عرض المتحف لفافة توراة نجت من الهولوكوست في معرض يهدف إلى مكافحة إنكار الهولوكوست وتذكير الزوار بالتعايش اليهودي العربي في الشرق الأوسط.

ساهمت وكالات في إعداد هذا التقرير

اقرأ المزيد عن