إسرائيل في حالة حرب - اليوم 227

بحث

جامعة كولومبيا الأميركية تؤجل فض الاعتصام المناهض لإسرائيل، مع اعتقال 550 شخصا في أنحاء الولايات المتحدة

أعلن مكتب رئيسة الجامعة مينوش شفيق التراجع مشيرا إلى "إحراز تقدم" في المحادثات مع الطلاب؛ رصد علم جماعة حزب الله في اعتصام جامعة برينستون

متظاهرون مناهضون لإسرائيل معتصمون في حرم جامعة كولومبيا في نيويورك، 25 أبريل، 2024. (Leonardo Munoz/AFP)
متظاهرون مناهضون لإسرائيل معتصمون في حرم جامعة كولومبيا في نيويورك، 25 أبريل، 2024. (Leonardo Munoz/AFP)

تراجعت جامعة كولومبيا في وقت متأخر الخميس عن المهلة التي حدّدها حتى منتصف الليل بالتوقيت المحلي لتفكيك الخيام التي نصبها الطلاب المؤيدين للفلسطينيين في الحرم الجامعي، في الوقت الذي تسعى فيه جامعات أخرى في الولايات المتحدة إلى منع انتشار الاعتصامات.

ونفذت الشرطة اعتقالات واسعة النطاق في الجامعات في جميع أنحاء البلاد، واستخدمت في بعض الأحيان مسدسات الصعق الكهربائي والغاز المسيل للدموع لتفريق الاحتجاجات على حرب إسرائيل ضد حماس. واعتقلت السلطات ما يقارب من 550 شخصا في الأيام الماضية، وفقا لإحصاء “رويترز”.

وتراجع مكتب رئيسة الجامعة عن المهلة التي حدّدها حتى منتصف الليل بالتوقيت المحلي لتفكيك الخيام التي نصبها حوالى 200 طالب مؤيد للفلسطينيين.

وقال مكتب رئيسة الجامعة مينوش شفيق في بيان نُشر عند الساعة 23:07 (03:07 بتوقيت غرينتش)، “لقد أحرزت المفاوضات تقدّماً وتستمرّ كما هو مخطط لها… لدينا مطالبنا، ولهم مطالبهم”، نافيا طلب تدخل الشرطة.

ونفى البيان دعوة شرطة مدينة نيويورك إلى الحرم الجامعي، قائلا إن “هذه إشاعة كاذبة”.

وقالت إحدى الطالبات المشاركة في التظاهرة المؤيدة للفلسطينيين، مقدمة نفسها باسم ميمي: “إنهم يصفوننا بالإرهابيين، ويتعاملون معنا على أننا عنيفون. لكنهم من استدعوا الشرطة عندما كان الطلاب يجلسون في دائرة. الشرطة تحمل أسلحة، والشرطة تحمل مسدسات الصعق، لكنّ الأداة الوحيدة التي نملكها هي أصواتنا”.

مخيم أقامه متظاهرون مناهضون لإسرائيل في حرم جامعة كولومبيا في نيويورك، 25 أبريل، 2024. (Leonardo Munoz / AFP)

وشوهدت النائبة الديمقراطية إلهان عمر وهي تزور ابنتها خلال الاحتجاج في كولومبيا.

وأظهر مقطع فيديو تم تحميله على حسابها على إنستغرام وهي تحيي أصدقاء إسراء هيرسي، بما في ذلك ناشط يهودي مؤيد للفلسطينيين يرتدي كيبا.

وكانت هيرسي واحدة من عدة طلاب تم تعليق دراستهم بعد أن اعتقلت الشرطة أكثر من 100 متظاهر مناهض لإسرائيل الأسبوع الماضي في كولومبيا.

ويقول الطلاب إنهم يتظاهرون للتضامن مع الفلسطينيين في غزة، حيث تجاوزت حصيلة الحرب بين إسرائيل وحماس 34,305 فلسطينيين، وفقا لوزارة الصحة التي تديرها الحركة – وهو عدد لا يمكن التحقق منه بشكل مستقل، ويشمل حوالي 13 ألف من مسلحي حماس تقول إسرائيل إنها قتلتهم في المعارك.

وتقول إسرائيل أيضا إنها قتلت حوالي ألف مسلح داخل إسرائيل في 7 أكتوبر، عندما أسفر الهجوم الذي قادته حماس والذي أشعل الحرب اللاحقة عن مقتل 1200 شخص، واحتجاز 253 كرهائن.

وقتل 261 جنديا إسرائيليا في الهجوم على غزة حتى الآن.

كما أوقف 200 متظاهر الأربعاء والخميس في جامعات لوس أنجلوس وبوسطن وأوستن في تكساس، حيث تجمع حوالى ألفي شخص مجددا الخميس.

وأظهرت مقاطع مصورة على وسائل التواصل الاجتماعي، اقتحام أفراد الشرطة مخيما أقيم حديثا في جامعة برينستون بولاية نيوجيرزي.

وأظهرت الصور متظاهرين يلوحون بأعلام منظمة حزب الله المدعومة من إيران، والتي تهاجم إسرائيل دعما لحركة حماس في غزة منذ 8 أكتوبر.

استخدم ضباط مكافحة الشغب في ولاية جورجيا الجنوبية مسدسات الصعق الكهربائي والغاز المسيل للدموع ضد الطلاب المتظاهرين في جامعة إيموري في أتلانتا.

وأظهرت السجلات اعتقال شرطة إيموري لـ 22 شخصا بتهمة الاخلال بالنظام. وقالت جامعة إيموري إن الشرطة اعتقلت 28 شخصا، من بينهم 20 عضوا في مجتمع الجامعة، وتم إطلاق سراح بعضهم ليلا.

وأظهرت الصور الشرطة تستخدم مسدسات الصعق الكهربائي أثناء القاء المتظاهرين على الأرض.

واعترفت شرطة أتلانتا باستخدام “عناصر كيميائية” ضدّ المتظاهرين، في مواجهة “العنف” الذي مارسه البعض.

وكانت الحركة الاحتجاجية الطالبية الأميركية قد انطلقت من جامعة كولومبيا في نيويورك، قبل أن تنتشر على نطاق واسع في الجامعات الأميركية.

اقرأ المزيد عن