تعرض شاب لإصابة خطيرة جراء انفجار سيجارة إلكترونية في وجهه
بحث

تعرض شاب لإصابة خطيرة جراء انفجار سيجارة إلكترونية في وجهه

إصابة شاب من ديمونة بحروق من الدرجة الأولى في الوجه والصدر بعد انفجار الجهاز؛ وتم نقله إلى مركز سوروكا الطبي لتلقي العلاج

توضيحية: رجل يستخدم سيجارة إلكترونية، 4 أكتوبر 2019 (AP Photo / Tony Dejak ، File)
توضيحية: رجل يستخدم سيجارة إلكترونية، 4 أكتوبر 2019 (AP Photo / Tony Dejak ، File)

تم نقل أحد سكان ديمونا البالغ من العمر (28 عاما) إلى المستشفى في حالة خطيرة يوم الأربعاء بعد أن انفجرت سيجارة إلكترونية في وجهه.

بحسب ما ورد، كان الشاب يعمل في مضمار سباق سيارات في جنوب البلاد عندما وقعت الحادثة.

وجاء المارة لمساعدة الشاب المصاب واستدعوا المسعفين إلى مكان الحادث. ونقل مسعفو نجمة داوود الحمراء الشاب الذي كان في حالة خطيرة إلى مركز سوروكا الطبي في بئر السبع لتلقي العلاج.

وقال المسعفون أنه “تم استدعاؤنا إلى شاب ملقى بجانب الطريق. كان واعيا تماما ويعاني من حروق في صدره ونزيف في وجهه. أخبرنا الناس في مكان الحادث أنه أصيب من سيجارة إلكترونية تعطلت وانفجرت”.

وسبب انفجار الجهاز لا يزال غير واضح.

وقال البروفيسور حجاي ليفين، وهو مسؤول صحة عامة بارز، للقناة 12 إن الضرر الذي لحق بالشاب “يضيف إلى بقية النتائج الصحية الضارة المثبتة بالفعل للسجائر الإلكترونية”.

لافتة شركة السجائر الإلكترونية “جول” معلقة في النافذة الأمامية لمتجر في مدينة نيويورك، 25 يونيو 2022 (AP Photo / Ted Shaffrey، File)

وقال: “تواصل شركات السجائر والسجائر الإلكترونية استهداف الشباب بهدف إدمانهم مع الاستفادة من الضعف التنظيمي”.

في عام 2019، نظرت وزارة الصحة في فرض حظر كامل على السجائر الإلكترونية بسبب التقارير حول الوفيات المتعلقة بالسجائر الإلكترونية في الولايات المتحدة، وسط زيادة في استخدام السجائر الإلكترونية، خاصة بين الشباب.

وفي يونيو، حظرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بيع منتجات السجائر الإلكترونية التي تنتجها شركة “جول”، بسبب المستويات العالية من النيكوتين الموجودة في الزيوت المنكّهة التي تنتجها الشركة.

وفرضت إسرائيل بالفعل حظرا على استيراد منتجات “جول” التي تحتوي على أكثر من 20 ملليغرام من النيكوتين في عام 2018. ولا يزال استخدام السجائر الإلكترونية قانونيا.

وقال مفوض إدارة الغذاء والدواء روبرت إم. كاليف في ذلك الوقت: “يمثل إجراء اليوم تقدما إضافيا فيما يتعلق بالتزام إدارة الغذاء والدواء بضمان وفاء جميع السجائر الإلكترونية، ومنتجات نظام توصيل النيكوتين الإلكترونية التي يتم تسويقها حاليا للمستهلكين بمعايير الصحة العامة لدينا”.

هناك أربع وعشرون دولة تفرض حظرا كاملا على تدخين السجائر الإلكترونية، بما في ذلك الأرجنتين، البرازيل، الهند، وهونج كونج.

ودول أخرى، مثل الولايات المتحدة وأستراليا لديها قوانين صارمة تتعلق باستخدام واستيراد السجائر الإلكترونية والمنتجات المرتبطة بها.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال