تشييع جثمان متطوع الشرطة حسام صغير ضحية حادثة الدهس في نهاريا
بحث

تشييع جثمان متطوع الشرطة حسام صغير ضحية حادثة الدهس في نهاريا

مسؤولون ينعون حسام صغير البالغ من العمر 32 عاما في يركا. ويتعهد المفوض بأن المعتدي سوف "يدفع ثمنا باهظا"

دفن المتطوع بالشرطة حسام صغير في بلدة يركا الشمالية، 22 سبتمبر 2021 (Fadi Amun / Courtesy)
دفن المتطوع بالشرطة حسام صغير في بلدة يركا الشمالية، 22 سبتمبر 2021 (Fadi Amun / Courtesy)

تجمع المئات في يركا يوم الأربعاء لتشييع متطوع بالشرطة لقي مصرعه بعد أن صدمته سيارة في مدينة نهاريا الشمالية في اليوم السابق.

أعلنت الشرطة أن حسام صغير (32 عاما)، درزي وأب لطفلين، تطوع منذ 2016. كان هو وأمير أبو ريش، ضابط شرطة آخر، يسعون لفحص تصاريح عمال في موقع بناء في نهاريا عندما صدمتهم السيارة داخل الموقع. حيث لقي صغير مصرعه وأصيب أبو ريش.

وبحسب ما ورد، اعترف المشتبه به الرئيسي، نسيم الصح (44 عاما)، من مدينة عرابة في الجليل السفلي، بعملية الدهس. وتم تمديد فترة حبسه ثمانية أيام صباح الأربعاء.

في يركا، دفن صغير بعد مراسم دينية درزية. حضر الجنازة مفوض الشرطة الإسرائيلية كوبي شبتاي، ووزير الأمن العام عومر بارليف، والوزير حامد عمار الذي كان يعرف زغير شخصيا، وعضو الليكود فطين ملا الذي تعيش في البلدة.

“كيف سأعود إلى المنزل ولن يكون هناك؟”، صرخت رنين زوجة صغير، وفقا لموقع “واينت” الإخباري.

“عزيزي حسام، يؤلمني كثيرا أن نحزن على متطوع شاب. أنت تمثل الجانب الجميل من المجتمع الإسرائيلي”، قال شبتاي.

مفوض شرطة إسرائيل كوبي شبتاي، من اليسار، يلتقي بالزعيم الروحي الدرزي الشيخ موفق طريف في جنازة المتطوع بالشرطة حسام صغير، 22 سبتمبر، 2021 (Fadi Amun / Courtesy)

كما تعهد مفوض الشرطة بمحاكمة الصح. “أعدكم بأنه سيدفع ثمنا باهظا للعمل الشنيع الذي ارتكبه”، قال.

“لا كلمات تعزي وتملأ الفراغ الذي نشأ في قلبك، في قلوبنا جميعا”، قال وزير الأمن العام بارليف في الجنازة.

في وقت سابق من اليوم، زار بارليف الشرطي الجريح في مستشفى نهاريا في الجليل.

“إنه مقاتل، إنه قوي، وسوف يتعافى وسيعود. إنه ينحدر من عائلة مقاتلين ولن يوقفه شيء”، قال بارليف عن أبو ريش.

وقال الزعيم الروحي للطائفة الدرزية الشيخ موفق طريف إن الطائفة الدرزية وبلدة يركا “فقدت واحدا من أفضلها”.

حسام صغير، متطوع في الشرطي لقي مصرعه في 21 سبتمبر، 2021 بعد تعرضه للدهس في مدينة نهاريا. (Courtesy)

“من الصعب العثور على كلمات العزاء، لكن رسالة حسام للعمل التطوعي تواصل إرثه. سقط حسام في معركة الأمن الداخلي من أجل مصلحة السكان”، قال طريف.

وغرد رئيس الوزراء نفتالي بينيت، الذي لم يحضر الجنازة، مساء الأربعاء أنه يرسل تعازيه إلى العائلة وبلدة يركا والطائفة الدرزية بأسرها.

وقالت الشرطة إن الفريق المكون من ضابطين وصل إلى موقع نهاريا في الصباح، بعد أن اشتكى السكان من الضوضاء والعمل الجاري خلال عطلة عيد السوكوت. كان العمل جزءا من مشروع لتحسين الحماية ضد الفيضانات في المدينة. كما بدأ الفريق في استجواب العمال الفلسطينيين في الموقع للتحقق مما إذا كانوا في البلاد بشكل قانوني.

اتصل العمال بالصح، الذي دخل في مواجهة مع الشرطة. زُعم أنه دخل بعد ذلك سيارته ودهسهما. قال شهود عيان لوسائل إعلام عبرية أنه تراجع بعد ذلك ودهس الشرطيين مرة أخرى قبل أن يلوذ بالفرار. وتم القبض عليه بعد عدة ساعات، بالإضافة إلى مشتبه آخر.

تسييع المتطوع بالشرطة حسام صغير في بلدة يركا الشمالية، 22 سبتمبر 2021 (Fadi Amun / Courtesy)

وذكرت محطة “كان” العامة إن الصح اعترف بقيادة السيارة ، لكنه زعم أنه لم يلاحظ دهس أي شخص. وذكر التقرير إن المسؤولين يحققون فيما إذا كان الدهس مع سبق الإصرار.

تم الإبلاغ عن الصح كمقاول بناء وشقيق مالك الشركة التي تقوم بأعمال البناء.

قوات الأمن في المكان الذي دهس فيه سائق شرطيين، ما أسفر عن مقتل أحدهما، في مدينة نهاريا شمال إسرائيل، 21 سبتمبر 2021 (Alon Nadav / Flash90)

اعتقلت الشرطة ليلة الثلاثاء اثنين من العمال الفلسطينيين غير الشرعيين للاشتباه في تورطهما في الحادثة وزعم أنهما كانا في موقع البناء في المدينة الشمالية. ألقت الشرطة القبض على المشتبه بهما مع تسعة عمال غير شرعيين آخرين بالقرب من مدينة القدس. وتم أخذهما للاستجواب. ولا يزال شريك ثالث مشتبه به طليقا.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال