تشخيص 13 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة، وهي الحصيلة الأدنى منذ 14 شهرا
بحث

تشخيص 13 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة، وهي الحصيلة الأدنى منذ 14 شهرا

هناك 100 حالة خطيرة فقط الآن في إسرائيل، مع استمرار انخفاض معدلات الإصابة منذ ذروة الوباء في يناير، نتيجة حملة التطعيم المكثفة

أعضاء فريق مستشفى زيف يرتدون ملابس واقية أثناء عملهم في جناح فيروس كورونا في مدينة صفد شمال إسرائيل، 4 فبراير 2021 (David Cohen / Flash90)
أعضاء فريق مستشفى زيف يرتدون ملابس واقية أثناء عملهم في جناح فيروس كورونا في مدينة صفد شمال إسرائيل، 4 فبراير 2021 (David Cohen / Flash90)

مع استمرار إسرائيل في حملة التطعيم الرائدة عالميًا، تم تشخيص 13 إصابة جديدة فقط بفيروس كورونا في البلاد يوم السبت، وهو أدنى معدل منذ 14 شهرا، وفقًا لبيانات وزارة الصحة الصادرة يوم الأحد.

وفقًا للوزارة، تم إجراء 9238 اختبارًا لفيروس كورونا يوم السبت، وكانت نسبة نتائج الفحوصات الإيجابية 0.1%. وفي حين أن الأرقام التي تسجل خلال نهاية الأسبوع تكون أقل عادة بسبب انخفاض عدد الاختبارات التي يتم اجراؤها، إلا أن الأرقام الجديدة لا تزال تمثل انخفاضًا نسبيًا، حيث بلغ معدل النتائج الإيجابية في نهاية الأسبوع الماضي 0.5%.

وأظهرت بيانات وزارة الصحة أنه من بين 1310 حالة نشطة في البلاد، هناك 100 حالة خطيرة، بما في ذلك 60 شخصًا على أجهزة التنفس الصناعي. وبلغت حصبلة الوفيات 6366 حالة.

ومع تراجع الإصابات، خففت إسرائيل القيود المفروضة على الحياة العامة، بما في ذلك رفع فرض ارتداء أقنعة الوجه في الهواء الطلق الشهر الماضي.

أعضاء طاقم طبي يرتدون معدات السلامة أثناء عملهم في قسم كورونا في مركز زيف الطبي في مدينة صفد شمال إسرائيل، 4 فبراير، 2021. (David Cohen / Flash90)

وشهدت إسرائيل نتيجة حملة التطعيم المكثفة انخفاضًا حادًا في معدلات الوفيات والإصابة اليومية منذ أن بلغ الوباء ذروته في أواخر يناير.

وفي أواخر الشهر الماضي، تجاوزت الدولة اليهودية معلمًا بارزًا يتمثل في تلقي أكثر من 5 ملايين شخص جرعتي اللقاح المطلوبة.

وبحسب وزارة الصحة يوم الأحد، تلقى 5,049,828 إسرائيليا جرعة اللقاح الثانية، وهو ما يمثل أكثر من 60% من إجمالي السكان وأكثر من 80% من السكان فوق سن 16 عاما المؤهلين لتلقي اللقاح. وقد تلقى ما مجموعه 5,401,155 شخصا الجرعة الاولى من اللقاح على الأقل.

وقد حافظ برنامج التطعيم الإسرائيلي، الذي يعتمد على لقاح “فايزر-بايونتيك” الذي يتطلب جرعتين، على أعلى معدل تطعيم للفرد في العالم منذ أن بدأ في أواخر ديسمبر.

وتستعد البلاد لبدء تطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12-15 عاما بمجرد موافقة الهيئات التنظيمية الأمريكية على استخدام اللقاح للأطفال في هذه الفئة العمرية.

عامل صحي يحضر لقاح فيروس كورونا في مركز تطعيم في القدس، 11 مارس 2021 (Yonatan Sindel / Flash90)

وفي وقت سابق الأحد، أعلن الجيش الإسرائيلي أنه تخلص من فيروس كورونا، حيث لم يسجل أي حالة اصابة نشطة بين صفوفه لأول مرة منذ تفشي الفيروس.

وأبلغ الجيش عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا في 2 مارس 2020، عندما ثبتت إصابة جندي كان يعمل بدوام جزئي في متجر للألعاب. وارتفع عدد المجندين والضباط المهنيين والموظفين المدنيين في الجيش الإسرائيلي الذين تم تشخيص إصابتهم بالمرض في الأشهر الـ 14 السابقة، وبلغ ذروته في فبراير، مع تسجيل أكثر من 3000 حالة.

وفي مارس، أعلن الجيش أنه وصل إلى “مناعة القطيع” من المرض، بعد تطعيم او تعافي أكثر من 80% من جميع أفراد الجيش من كوفيد-19.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال