تسريب تفاصيل اجتماع مغلق لمفوض الشرطة كان هدفه مناقشة ظاهرة تسريب المعلومات للإعلام
بحث

تسريب تفاصيل اجتماع مغلق لمفوض الشرطة كان هدفه مناقشة ظاهرة تسريب المعلومات للإعلام

تقرير ينقل عن كوبي شبتاي قوله لكبار ضباط الشرطة أنه قد يتعين عليهم الخضوع لاختبارات كشف الكذب إذا استمرت التسريبات

مفوض الشرطة كوبي شبتاي في الكنيست، 13 سبتمبر 2021 (Olivier Fitoussi / Flash90)
مفوض الشرطة كوبي شبتاي في الكنيست، 13 سبتمبر 2021 (Olivier Fitoussi / Flash90)

ورد أن مفوض الشرطة كوبي شبتاي انتقد التسريبات للصحافة خلال اجتماع أخير مع كبار الضباط، لكن نقده لم ينجز هدفه على ما يبدو لأن هذا النقد بذاته تسرب أيضا.

وفي تسريبات من الاجتماع، نشرتها إذاعة “كان” العامة، نُقل عن شبتاي قوله إن الضباط قد يخضعون لاختبارات جهاز كشف الكذب إذا استمرت التسريبات في الظهور إلى وسائل الإعلام.

و قال شبتاي بحسب ما ورد “جئت إلى العمل، أحتاج إلى التعامل مع التسريبات والإيجازات، بما في ذلك التي تكون ضدي، والتي لا تكون دقيقة دائما. إذا كانت هناك شكاوى، فهذا هو المكان المناسب لرفعها”.

وذكر التقرير، الذي لم يستشهد بمصدر، أن شبتاي لم يتهم أي ضابط بعينه بتدبير التسريبات، وقال إن الظاهرة تضر بقوة الشرطة.

ولم يتضح ما إذا كانت هناك تسريبات محددة أثارت غضب شبتاي.

وقالت الشرطة ردا على ذلك “نحن لا نعلق على الأمور التي قيلت في مداولات مغلقة”.

في عام 2018، قال مفوض الشرطة آنذاك روني الشيخ أنه تم تبرئة أكثر من 100 ضابط رفيع المستوى من تسريب معلومات من تحقيقات حساسة بعد خضوعهم لاختبارات كشف الكذب.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال