تسجيل 13 وفاة بفيروس كورونا يوم الجمعة، مع استمرار ارتفاع عدد الإصابات
بحث

تسجيل 13 وفاة بفيروس كورونا يوم الجمعة، مع استمرار ارتفاع عدد الإصابات

وزارة الصحة تحدث حصيلة يوم الخميس لحالات الإصابة الجديدة ليصل الرقم إلى 4217؛ حصيلة الإصابات منذ بداية الجائحة وصلت إلى 148,564، من بينها هناك 35,740 حالة نشطة

متسوقون، بعضهم يرتدي كمامات للوقاية من فيروس كورونا، في سوق محانيه يهودا في القدس، 11 سبتمبر، 2020. (Emmanuel Dunand / AFP)
متسوقون، بعضهم يرتدي كمامات للوقاية من فيروس كورونا، في سوق محانيه يهودا في القدس، 11 سبتمبر، 2020. (Emmanuel Dunand / AFP)

أعلنت وزارة الصحة مساء الجمعة عن 13 وفاة جديدة بفيروس كورونا منذ الصباح، في حين قامت بتحديث الرقم القياسي الذي تم تسجيله لحالات الإصابة الجديدة في اليوم السابق.

بحسب معطيات وزارة الصحة التي تم نشرها قبل بداية يوم السبت، تم تسجيل 148,564 حالة منذ بداية الوباء، من ضمنها الرقم القياسي لعدد حالات الإصابة اليومية بالفيروس والذي تم تسجيله يوم الخميس وبلغ 4217. الأرقام التي نُشرت في وقت سابق من اليوم أشارت إلى تشخيص 4038 حالة جديدة الخميس.

وقالت الوزارة أنه حتى ساعات مساء الجمعة تم تسجيل 2125 حالة إصابة جديدة بالفيروس.

من بين 35,740 حالة نشطة، هناك 486 شخصا في حالة خطيرة، 146 منهم على أجهزة تنفس اصطناعي، وهناك 196 آخرين في حالة متوسطة، في حين تظهر على بقية المصابين بالفيروس أعراض خفيفة أو لا تظهر أعراض بالمرة.

ورفعت الوفيات الـ 13 التي تم تسجيلها يوم الجمعة حصيلة الوفيات إلى 1090.

كما قالت وزارة الصحة إنه تم إجراء 48,601 فحص كورونا الخميس.

عامل ’نجمة داود الحمراء’ لخدمات الإسعاف يجري فحصا لتشخيص فيروس كورونا في محطة فحوصات في قرية بقعاتا الدرزية في هضبة الجولان، 10 سبتمبر، 2020. (Jalaa Marey / AFP)

في خضم استمرار الارتفاع الحاد في عدد الإصابات الجديدة، صوت الوزراء الخميس لصالح فرض إغلاق كامل على البلاد اعتبارا من الأسبوع المقبل قبل فترة الأعياد اليهودية، في انتظار حصول القرار على مصادقة المجلس الوزاري بأكمله الأحد.

وسيتم الإغلاق على ثلاث مراحل، وفقا لبيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء ووزارة الصحة.

ستكون المرحلة الأولى من القيود هي الأشد، ولكن القواعد سوف تتراخى إذا انخفضت مستويات الإصابة بالفيروس.

وسوف يقوم كل من وزارة المالية ومكتب رئيس الوزراء ورئيس المجلس الاقتصادي الوطني بوضع “شبكة أمان اقتصادية” لأصحاب الأعمال والأفراد الذين يُتوقع أن يواجهوا صعوبات اقتصادية أثناء الإغلاق.

يوم الجمعة، حذر قادة قطاع الأعمال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو من أن فرض اغلاق كامل على البلاد سيكون كارثيا على الاقتصاد المحلي وهددت الكثير من المصالح التجارية بتحدي أوامر الإغلاق وفتح أبوابها بكل الأحوال.

إسرائيليون يسيرون في شارع ’يافا’ في القدس، 11 سبتمبر، 2020. (Yonatan Sindel / Flash90)

جاء التصويت الوزاري الأولي على الخطة الجديدة وسط مخاوف متزايدة من انهيار النظام الصحي في إسرائيل بسبب تدفق المرضى ذوي الحالات الخطيرة.

وقال منسق كورونا الوطني روني غامزو للوزراء يوم الخميس إنه يأمل في أن تؤدي الإجراءات المشددة الوشيكة إلى خفض عدد الحالات اليومية الذي يبلغ بالمعدل 3500  إلى 600-700 إصابة – وهو المستوى التقريبي الذي عرفته إسرائيل في ذروة الموجة الأولى من الوباء.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال