إسرائيل في حالة حرب - اليوم 253

بحث

تسجيل صوتي مسرب لحسين الشيخ وهو ينتقد محمود عباس لسوء إدارته لمسألة الخلافة

حسين الشيخ، أحد المرشحين البارزين لقيادة السلطة الفلسطينية يكيل الشتائم لعباس بألفاظ نابية ويتهمه بإثارة معركة فوضوية على الخلافة، في تسجيلات تم تسريبها لموقع مرتبط بحركة حماس

امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية المعين حديثا حسين الشيخ يجري مقابلة أجرتها معه وكالة أسوشيتيد برس في مكتبه برام الله، 13 يونيو، 2022. (AP Photo / Nasser Nasser)
امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية المعين حديثا حسين الشيخ يجري مقابلة أجرتها معه وكالة أسوشيتيد برس في مكتبه برام الله، 13 يونيو، 2022. (AP Photo / Nasser Nasser)

سُمع مستشار كبير لمحمود عباس وهو يشتم رئيس السلطة الفلسطينية بألفاظ نابية ويتهمه بإثارة معركة خلافة فوضوية، وذلك في تسجيلات مسربة نُشرت الثلاثاء، مما كشف عن الانقسامات داخل حزب “فتح” الحاكم.

في التسجيل، الذي نشرته وكالة “الشهاب” للأنباء المرتبطة بحركة “حماس”، بالإمكان سماع أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وهو يعبّر عن إحباطه بشأن تعامل الزعيم الفلسطيني البالغ من العمر 88 عاما مع التوترات الداخلية حول خلافته.

وبالإمكان سماع الشيخ وهو يقول خلال ما يُعتقد أنها كانت محادثة جرت منذ عدة سنوات “هذا الموضوع (الخلافة) جوهر القصة”.

وأضاف أن عباس “شريك في الفوضى هاي وله مصلحة في بقائها”، معربا عن إحباطه من عدم التشاور بشأن عملية اختيار الخليفة. “يؤسفني أنه أقول هذا الكلام، اليوم الوسيلة بتختلف عن قصة عرفات بالكامل”.

ولم يتضح مع من كان يتحدث الشيخ في التسجيلات، لكن بالإمكان سماعه وهو يتحدث بسخرية صريحة عن أسلوب حكم الزعيم الفلسطيني ، واصفا إياه بأنه حاد الطباع ومتقلب.

وبالإمكان سماع الشيخ في هذه التسجيلات وهو يقول “أبو مازن أبن الـ 66 شر***، جاي بدك تبلغنا قرار بلا من هالحكي، مخبوط على دماغه. هو بدك المزبوط حتى احنا بطلنا نعرف شو بده يساوي”.

رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يتحدث مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائهما على هامش قمة مؤتمر التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا (CICA)، في أستانا، كازاخستان، 13 أكتوبر 2022. (Vyacheslav Prokofyev, Sputnik, Kremlin Pool Photo via AP)

عُيِّن الشيخ، وهو وزير سابق مسؤول عن الاتصال بالسلطات الإسرائيلية، في وقت سابق من هذا العام ليحل محل الراحل صائب عريقات كأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وكشخص أساسي في المفاوضات الدبلوماسية. شوهدت الترقية بأنها تعزيز لفرصه في خلافة عباس في نهاية المطاف كرئيس لحركة فتح، على الرغم من تنافس العديد من الشخصيات الأخرى على المنصب.

تشبث عباس، الذي انتهت ولايته الرئاسية رسميا في عام 2009، بالسلطة على الرغم من المخاوف بشأن صحته وألغى انتخابات بشكل متسلسل، ولم يعين خليفة له أبدا، رغم أنه في التسجيل، قال الشيخ إن رئيس السلطة الفلسطينية بدأ في تفضيل محافظ نابلس السابق محمود العالول.

في تسجيل مسرب آخر، يتكلم الشيخ بالسوء عن مسؤولين آخرين يُعتبرون منافسين على المنصب، من ضمنهم رئيس جهاز المخابرات العامة الفلسطيني ماجد فرج، الذي انتقده لاتصالاته مع مسؤولين في غزة.

ويُسمع الشيخ وهو يقول “يروح يفك عن طي***”

رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يلتقي برئيسي المخابرات المصرية والأردنية برفقة رئيس جهاز المخابرات العامة الفلسطيني ماجد فرج، 17 يناير، 2021. (WAFA/Thair Ghanayem)

معبرا عن استيائه من عدد المتنافسين الكبير على خلافة عباس، سُمع الشيخ وهو يزعم أن حركة حماس تستخدم الانقسامات لصالحها.

وأضاف “فاتح مئة معركة… جبريل… عزام… توفيق… ومحمود العالول”، مضيفا باللغة الانجليزية “هذا بيعني end of the game”.

اقرأ المزيد عن