ترشيح فيلم وثائقي إسرائيلي قصير عن النازيين في الولايات المتحدة لجائزة الأوسكار
بحث

ترشيح فيلم وثائقي إسرائيلي قصير عن النازيين في الولايات المتحدة لجائزة الأوسكار

فيلم "المعسكر: نازيو أمريكا السريون" لدانييل سيفان ومور لوشي من بين 15 فيلم في التصفيات النهائية في فئة الافلام الوثائقية القصيرة لجوائز أوسكار

لقطة من فيلم الرسوم المتحركة الوثائقي الجديد من  "المعسكر: نازيو أمريكا السريون" عبر شبكة نيتفليكس. (بإذن من Netflix)
لقطة من فيلم الرسوم المتحركة الوثائقي الجديد من "المعسكر: نازيو أمريكا السريون" عبر شبكة نيتفليكس. (بإذن من Netflix)

تم ترشيح فيلم وثائقي إسرائيلي قصير عن النازيين في الولايات المتحدة وأجزاء منه هي رسوم متحركة في القائمة النهائية لجائزة الأوسكار يوم الثلاثاء.

كان فيلم “المعسكر: نازيو أمريكا السريون”، وهو فيلم مدته 35 دقيقة متاحا على شبكة نيتفليكس، من بين 15 فيلما في القائمة النهائية في فئة الأفلام الوثائقية القصيرة، والتي تم تقليصها من 82 مرشح في الجولة الاولى. يُظهر الفيلم قدامى المحاربين في الحرب العالمية الثانية وهم يناقشون معسكرا عسكريا أمريكيا سريا في فرجينيا حيث استجوب جنود يهود أسرى الحرب النازيين في محاولات للحصول على ثقتهم.

مخرجا الفيلم هما دانيال سيفان ومور لوشي، والذي يعتمد إلى حد كبير على مقابلات مكثفة مع اثنين من قدامى المحاربين الأمريكيين، أرنو ماير وبيتر فايس، حول تجربتهما في محاولة تعلم الأسرار من السجناء.

“جميعنا تقريبا لاجئين من النازيين”، يقول فايس في الفيلم. “كنا نفضل معاملتهم على أنهم مجرمي حرب لأن هذا ما كانوا عليه فعلا. في الجيش، يمكنك فقط اتباع الأوامر. حاولت السيطرة على غضبي”. يذكر ايضا أنه “لم يكن على دراية كاملة بفداحة ما حدث في ظل النظام النازي”، لكنه يضيف أن “جدي، وعمي، وعمتي، وابن عمي، وأقاربي الآخرين ماتوا جميعا في الهولوكوست، مثل كثيرين آخرين”.

“في البداية بدت القصة غريبة جدا وغير حقيقية، وبالكاد يمكننا تصديقها – أنه كان هناك معسكر نازي سري بالقرب من واشنطن العاصمة، يديره لاجئون يهود”، كتب سيفان ولوشي في رسالة بالبريد الإلكتروني. “لقد استغرقنا بعض الوقت لنفهم أن هذه ليست قصة خيالية، ولكنها حدثت بالفعل”.

في مقابلة مشتركة عبر برنامج “زوم” للتايمز أوف إسرائيل، ذكر المخرجون شكوكهم الأولية حول دقة القصة. “حسنا، ربما كان الأمر أشبه بأسطورة حضرية، أو أسطورة”، ذكر سيفان تفكيرهما حينها. قالت لوشي إنها يمكن أن تفهم ما لو كان حدث ذلك بعد الحرب، لكن “إدراك أنه بدأ بالفعل في عام 1942 كان أمرا صادما لنا”.

سيتم الكشف عن الترشيحات الخمسة الأخيرة في هذه الفئة في 8 فبراير، ومن المقرر أن يُقام حفل توزيع جوائز الأوسكار الـ 94 في 27 مارس.

ساهم ريتش تينوريو في هذا التقرير

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال