تأكيد 7 حالات لمتغير “أوميكرون” في إسرائيل وشبهات بوجود 27 حالة أخرى
بحث

تأكيد 7 حالات لمتغير “أوميكرون” في إسرائيل وشبهات بوجود 27 حالة أخرى

وزارة الصحة قالت إن حالتين مؤكدتين تم تطعيمهما بشكل كامل بلقاح فايزر؛ من بين الأشخاص الثمانية الذين تم تطعيمهم بالكامل والذين تأكدت إصابتهم أو اشتبهوا في إصابتهم، ظهرت أعراض على شخص واحد فقط

مسعفة تجمع عينة من حارسة حدود إسرائيلية في موقع اختبار كورونا في القدس، 29 نوفمبر، 2021 (Ahmad Gharabli / AFP)
مسعفة تجمع عينة من حارسة حدود إسرائيلية في موقع اختبار كورونا في القدس، 29 نوفمبر، 2021 (Ahmad Gharabli / AFP)

أكدت وزارة الصحة صباح الجمعة أن هناك سبع حالات مؤكدة في إسرائيل بمتحور فيروس كورونا الجديد “أوميكرون”.

وقالت الوزارة إن حالتين من تلك الحالات تم تلقيحهما بالكامل بثلاث جرعات من لقاح فايزر (أحدهما مسافر من جنوب إفريقيا والآخر من المملكة المتحدة) وشخص سافر من ملاوي تلقى لقاح “أسترازينيكا” ضد كورونا.

الحالات الأربع المتبقية هي لأشخاص سافروا من جنوب إفريقيا ولم يتم تطعيمهم.

وقالت الوزارة إن هناك 27 إصابة أخرى بفيروس كورونا لم يتم التأكد منها بعد ما اذا كانت بمتغير “أوميكرون”، لكن المسؤولين كانوا “يشتبهون بشدة” في أنها المتغير الجديد.

من بين هذه الحالات، وصلت ثماني حالات مؤخرا من خارج البلاد أو كانوا على اتصال بشخص كان في الخارج.

لكن 19 حالة مشتبه بها لم تسافر مؤخرا، مما يثير مخاوف من احتمال انتشار هذه السلالة محليا.

مسعف يجمع عينة من طفل في موقع اختبار كورونا في القدس، 29 نوفمبر 2021 (Ahmad Gharabli / AFP)

كما قدمت الوزارة تفصيلا للذين يعانون من الأعراض يشمل جميع الحالات الـ 34 – السبع حالات المؤكدة بالإضافة الى 27 حالة محتملة.

قالت الوزارة إن 26 من هؤلاء كانوا “غير محميين”، مما يعني أنهم لم يتلقوا اللقاح أو لم يتعافوا من إصابة سابقة من الفيروس. في تلك المجموعة، 10 أشخاص عانوا من الأعراض و16 بدون أعراض.

من بين الأفراد الثمانية الذين تم تطعيمهم، ظهرت أعراض على شخص واحد فقط بينما كان السبعة الآخرون بدون أعراض. وقالت عالمة جنوب أفريقية رفيعة المستوى يوم الخميس، إن الأشخاص المصابين بمتغيرات كورونا سابقة لا يبدو أنهم محميون من “أوميكرون”، على الرغم من أن التطعيم يمنع الإصابة الخطيرة.

طفل إسرائيلي يتلقى لقاحا من شركة فايزر ضد فيروس كورونا من الطاقم الطبي في خدمات الصحة الشاملة في تل أبيب ،23 نوفمبر، 2021 (AP Photo / Oded Balilty)

ولم ترد تفاصيل أخرى عن حالة الأشخاص الذين تم إعتبارهم حالات مؤكدة أو مشتبه بها.

بالإضافة إلى ذلك، قالت الوزارة إن هناك 14 حالة أخرى تم تحديدها على أنها حالات حدودية وهناك “شك منخفض” في أنها سلالة أوميكرون، وتم إرسال هذه العينات لمزيد من الاختبارات.

يُعتقد أن اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل قادرة على تحديد حالات أوميكرون عن طريق تحديد ما إذا كان جين معين موجودا أم لا. ومع ذلك، استمر مسؤولو الصحة في الاعتماد على التسلسل الجيني، والذي قد يستغرق عدة أيام حتى يكتمل، لتأكيد سلالة الفيروس التي يحملها المريض.

يمثل إعلان الجمعة زيادة أربع حالات مؤكدة بين عشية وضحاها.

تم تأكيد حالة واحدة مساء الخميس – طبيب حضر مؤتمرا في لندن.

ولم تذكر الوزارة اسم المصاب الثالث، لكن تفاصيله تتطابق مع تفاصيل الدكتور إلعاد ماؤور، طبيب القلب بمستشفى شيبا الذي قال في وقت سابق من هذا الأسبوع أنه أثبتت إصابته بالمتغير.

قال ماؤور لوسائل الإعلام الدولية يوم الأربعاء إنه إشتبه في إصابته بالمتغير أثناء حضوره مؤخرا مؤتمرا طبيا في لندن، مما أثار مخاوف من أن البديل كان منتشرا على نطاق واسع في جميع أنحاء المملكة المتحدة أكثر مما هو معروف.

“لقد حصلت على أوميكرون في لندن بالتأكيد”، قال ماؤور لصحيفة الغارديان. “هذا مثير للاهتمام لأن ذلك كان قبل 10 أيام في لندن – مبكرا جدا”.

دكتور العاد ماؤور (Sheba Medical Center)

وقال إن نتيجة اختباره جاءت سلبية عند عودته إلى إسرائيل في 23 نوفمبر، لكنه بدأ في وقت لاحق يعاني من أعراض خفيفة وتأكدت إصابته بكورونا بعد أربعة أيام.

وفقا لأحدث بيانات الوزارة، تم تشخيص 478 إصابة جديدة بفيروس كورونا يوم الخميس، وبذلك يصل العدد الإجمالي للحالات النشطة في إسرائيل إلى 5369 حالة. فقط 0.54% من العينات التي تم اختبارها يوم الخميس كانت إيجابية.

وكان هناك 112 مريضا في حالة خطيرة وبلغ عدد الوفيات منذ بداية الوباء في إسرائيل 8199.

تم تطعيم ما يقرب من 60% من سكان البلاد البالغ عددهم 9.4 مليون نسمة بشكل كامل، وفقا لبيانات وزارة الصحة.

وقالت الوزارة أنه منذ أن بدأت الدولة حملتها الأسبوع الماضي لتطعيم الأطفال الصغار، تلقى 5.6% من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-11 سنوات جرعتهم الأولى.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال