بينيت يسخر من نتنياهو لإجراء محادثات بشأن صفقة الإقرار بالذنب بعد أن انتقاده لسياسات كورونا
بحث

بينيت يسخر من نتنياهو لإجراء محادثات بشأن صفقة الإقرار بالذنب بعد أن انتقاده لسياسات كورونا

بينما ينتقد زعيم المعارضة قرار الحكومة إلغاء الحجر الصحي للأطفال الذين تعرضوا للفيروس في المدرسة، رئيس الوزراء يرد "من الجيد أن نرى أنه ابتعد عن الشؤون الشخصية لنشر الهستيريا"

رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو (يسار) ورئيس الوزراء الحالي نفتالي بينيت (مزيج: نتنياهو: مناحم كاهانا / وكالة الصحافة الفرنسية ؛ بينيت: يوناتان سيندل / Flash90)
رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو (يسار) ورئيس الوزراء الحالي نفتالي بينيت (مزيج: نتنياهو: مناحم كاهانا / وكالة الصحافة الفرنسية ؛ بينيت: يوناتان سيندل / Flash90)

رفض رئيس الوزراء نفتالي بينيت يوم الثلاثاء انتقادات زعيم المعارضة بنيامين نتنياهو لسياسات حكومته بشأن كورونا، مستغلا الفرصة لملاحقة رئيس الوزراء السابق الذي انخرط مؤخرا في مفاوضات صفقة إقرار بالذنب لإنهاء محاكمته الجنائية.

نشر نتنياهو مساء الثلاثاء مقطع فيديو على حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي انتقد فيه الحكومة لقرارها إلغاء مطلب الحجر الصحي للأطفال المعرضين لفيروس كورونا ابتداء من الخميس، وإدعى ان بينيت ووزير الخارجية يئير لبيد “لا يفعلان أي شيء” لوقف تفشي العدوى وارتفاع معدلات الوفيات.

“على الرغم من الأدلة من الولايات المتحدة بشأن الأعراض الشديدة التي تضر بالأطفال الذين أصيبوا بمتغير أوميكرون، قررت الحكومة أنه في غضون يومين، سنتحول إلى سياسة العدوى الجماعية لجميع الأطفال الإسرائيليين”، قال نتنياهو. “بدون الحجر الصحي، بدون إنفاذ، بدون اختبارات منظمة – سيصاب الجميع بالعدوى”.

وأضاف أنه بالإضافة إلى الأعراض طويلة الأمد التي قد يعاني منها البعض، فإن العديد من الأطفال سيعدون البالغين، واصفا الامر بأنه “خطر حقيقي”.

ذكرت القناة 12 مساء الثلاثاء أن مسؤولي وزارة الصحة يناقشون الآن عكس قرار إلغاء الحجر الصحي للأطفال، والذي كان جزءا من محاولة لإبقاء الأطفال في المدرسة وسط موجة متغير أوميكرون.

أفادت القناة 12 أن مسؤولي الصحة قد يوقفون هذه الخطوة بسبب مخاوف من حالات متلازمة الالتهاب متعدد الأنظمة لدى الأطفال الذين يتعافون من الفيروس، على الرغم من أن بينيت لا يزال يدعمها.

طلاب ثانوية يقدمون امتحان الرياضيات في مدرسة في يهود، 20 يناير، 2022. (Yossi Zeliger / Flash90)

لإظهار المدى الذي لا يزال فيه رئيس الوزراء السابق يقود دورة الأخبار، أصدر بينيت بيانا للرد بعد ذلك بوقت قصير، قال فيه: “من الجيد أن نرى نتنياهو قد ابتعد عن شؤونه الشخصية وعاد لنشر الهستيريا والفوضى كالمعتاد”.

وكان نتنياهو قد نشر يوم الاثنين مقطع فيديو أعلن فيه أنه سيواصل قيادة حزب الليكود ولم يوافق على فقرة تتعلق بالفساد الأخلاقي في محادثات صفقة الإقرار بالذنب الأخيرة التي كانت ستلزمه بالخروج من السياسة لمدة سبع سنوات. تم تصوير الفيديو قبل يوم الإثنين، لكن نتنياهو أمر بنشره فقط بعد أن أخبر مكتب المدعي العام أفيحاي ماندلبليت محامي رئيس الوزراء السابق أن مفاوضات الإقرار بالذننب المؤقتة لا يمكن أن تكتمل قبل تقاعد ماندبليت في نهاية الشهر، وفقا للقناة 13.

استمر بينيت في بيانه ليقول أنه بعد ثلاث عمليات إغلاق، مليون إسرائيلي عاطل عن العمل والمدارس اضطرت للعمل بشكل شبه كامل عبر الإنترنت خلال فترة نتنياهو كرئيس للوزراء، “مواطنو إسرائيل يخبرونه، شكرا، ولكن لا، شكرا”.

أكمل وزير الصحة نيتسان هوروفيتس، في تغريدة، “المتهم الجنائي الذي أعاد فتح متاجر إيكيا قبل المدارس، بطل عمليات الإغلاق والفصل، يلقي لنا محاضرة”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال