بيع شركة أدوية إسرائيلية إلى شركة يابانية عملاقة مقابل 1.1 مليار دولار
بحث

بيع شركة أدوية إسرائيلية إلى شركة يابانية عملاقة مقابل 1.1 مليار دولار

الصفقة مع ’ميتسوبيشي تانابي’ هي اكبر صفقة بيع شركة رعاية صحية اسرائيلية في التاريخ؛ الشرطة تطور اساليب توصيل ادوية لمكافحة عوارض مرض باركنسون

مقر شركة ’ميتسوبيشي تانابي’ في اوساكا، اليابان (screen capture: Google Street View)
مقر شركة ’ميتسوبيشي تانابي’ في اوساكا، اليابان (screen capture: Google Street View)

تم بيع شركة الأدوية الإسرائيلية NeuroDerm إلى العملاقة اليابانية Mitsubishi Tanabe Pharma مقابل 1.1 مليار دولار، أعلنت الشركة يوم الإثنين. في إحدى اكبر صفقات شراء شركة اسرائيلية خارج مجال الهايتك.

وقالت سلطة الإبتكار الإسرائيلية، الوكالة الحكومية التي تقدم منح لشركات التكنولوجيا، أن الصفقة هي أكبر صفقة شراء شركة رعاية صحية اسرائيلية.

وتبحث الشركة وتطور حلول لإضطرابات متعلقة بجهاز الأعصاب المركزي، وخاصة مرض الباركنسون.

وتهدف الشركة، التي تلقت منح من صندوق مايكل جاي فوكس لأبحاث مرض الباركنسون، لتغيير طريقة معالجة المرض عبر اعادة هيكلة الأدوية الموجودة.

وأهم منتوج محتمل لديها في الوقت الحالي يمر بتجارب متقدمة في اوروبا والولايات المتحدة، ويمكنه وصول السوق في عام 2019، قالت شركة Mitsubishi Tanabe.

وتطور في الوقت الحالي أساليب جديدة لتوصيل مزيج الادوية Levodopa/Carbidopa الشائع، والمستخدم لمعالجة عوارض مرض الباركنسون. ويتم استهلاك الأدوية بشكل فموي في الوقت الحالي، وبينما تساعد الأدوية في تخفيف العوارض، إلا أن تركيزها في الدم متقلب، ما يعني انه من المستحيل توقع النتائج.

وتقول الشركة أن تطويراتها الجديدة لأساليب التوصيل تحسن تجربة المستهلك بشكل كبير، وحتى تلغي الحاجة لتدخل جراحي في العامود الفقري، الضروري في الوقت الحالي في حالات متطرفة.

ويتوقع أن يتم وضع اللمسات الأخيرة على الصفقة مع Mitsubishi Tanabe Pharma في الربع الأخير من عام 2017.

“نعتقد أن الصفقة ستؤدي الى منافع هامة للمساهمين في NeuroDerm وللمصابين بمرض الباركنسون الذين يحتاجون لعلاجات جديدة”، قال المدير التنفيذي لشركة NeuroDerm عوديد ليبرمان.

مضيفا: “أظهرت Mitsubishi Tanabe خبرة في التطوير التسويق في مجال الأعصاب، ونحن متأكدون أن جمع مواردهم ومعلوماتهم… سيساعد في توفير هذا العلاج الجديد والهام بأسرع وقت ممكن”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال