بعد ضغوط أمريكية، معبر اللنبي مع الأردن سيبدأ العمل طوال اليوم خلال الأسبوع
بحث

بعد ضغوط أمريكية، معبر اللنبي مع الأردن سيبدأ العمل طوال اليوم خلال الأسبوع

بعد برنامج تجريبي، سيتم فتح النقطة الحدودية بالضفة الغربية للمسافرين الفلسطينيين بجدول زمني موسع ابتداءً من أبريل، لكن دبلوماسي يقول إن حصة الحافلات في المعبر ستظل كما هي

مسافرون يصلون إلى الجانب الأردني من معبر جسر اللنبي بين الضفة الغربية والأردن، 19 يوليو 2022 (Khalil Mazraawi/AFP)
مسافرون يصلون إلى الجانب الأردني من معبر جسر اللنبي بين الضفة الغربية والأردن، 19 يوليو 2022 (Khalil Mazraawi/AFP)

سيبدأ معبر اللنبي بين الضفة الغربية والأردن العمل بدوام كامل تقريبا في أبريل بعد انتهاء برنامج تجريبي في وقت سابق من هذا الشهر كانت إدارة بايدن قد ضغطت لتنفيذه من أجل تقليص أوقات الانتظار للفلسطينيين على الحدود.

في رسالة صدرت الأسبوع الماضي وحصلت عليها التايمز أوف إسرائيل، أمر مدير المعبر طاقم اللنبي بالاستعداد لبدء العمل بدوام كامل من الأحد الساعة الثانية صباحا حتى الجمعة الساعة 3:30 مساء، وفي أيام السبت من الساعة الثامنة صباحا حتى 3:30 مساء. وسيتم بدء العمل بالجدول الزمني الموسع في 2 أبريل من العام المقبل.

ويقع المعبر بالقرب من مدينة أريحا بالضفة الغربية، شمال البحر الميت.

ومن 6 إلى 10 نوفمبر، اختبر برنامج تجريبي قدرة المعبر على العمل في جميع ساعات اليوم بعد سنوات من العمل في ساعات محدودة أكثر، مما أدى إلى طوابير طويلة بشكل شبه حصري للمشاة الفلسطينيين.

ويمكن أن تمتد طوابير العبور إلى الأردن لساعات أو حتى يوم كامل، مما يسبب المصاعب للفلسطينيين، الذين يجدون صعوبة في الحصول على تصاريح للسفر من مطار بن غوريون. نتيجة لذلك، يسافر معظمهم عبر العاصمة الأردنية عمان، ولكنهم يضطرون دفع سلسلة من الرسوم لعبور الحدود.

تم تأجيل إطلاق البرنامج عدة مرات، مما أثار حفيظة الإدارة الأمريكية، التي أعلنت خلال الصيف بأن اللنبي سيبدأ بالعمل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع في سبتمبر.

وأخطرت السلطات الإسرائيلية في البداية نظرائها الأمريكيين بأنه ليس لديها عدد الموظفين الكافي للالتزام بالموعد النهائي الذي حددته الولايات المتحدة، واقترحت فكرة برنامج تجريبي بدلا من ذلك.

وأعلنت وزارة المواصلات أن التجربة ستبدأ في 24 أكتوبر، قبل أن تفوت موعد الانطلاق أيضا عندما اعترض رئيس هيئة المطارات على طرح الخطة في منتصف حملة انتخابية. واجتمعت مديرية هيئة المطارات في وقت لاحق وقررت المضي قدما في الخطة في 6 نوفمبر.

قال مسؤول كبير في هيئة المطارات لتايمز أوف إسرائيل الأسبوع الماضي أن الرنامج التجريبي حقق نجاحًا، بينما أشار إلى أن عدد قليل من الفلسطينيين اختاروا استخدام المعبر بعد منتصف الليل.

وقال دبلوماسي من الشرق الأوسط إن تمديد ساعات العمل هي خطوة في الاتجاه الصحيح، لكنه قال إن إسرائيل أبلغت الأردن أن عدد الحافلات التي تنقل المسافرين إلى المعبر على جانبي الحدود سيظل كما هو. ويطلب من المسافرين الوصول إلى المعبر بالحافلات، وتحدد إسرائيل عدد الحافلات التي يمكنها وصول المعبر.

وقال الدبلوماسي إن إبقاء عدد الحافلات عند نفس المستوى قد يلغي هدف توسيع ساعات العمل لأن المعبر لن يكون قادرًا على استيعاب المزيد من المسافرين. ولا تستطيع الحافلات أيضًا المغادرة حتى أن تمتلئ، وقد يضطر الركاب نتيجة إلى ذلك إلى الانتظار في الحافلات بدلاً من المعبر نفسه.

وقال مسؤول أمريكي تحدث أيضا شريطة عدم الكشف عن هويته، إن إدارة بايدن ستشجع إسرائيل على تحسين عمليتها في اللنبي في الأشهر المقبلة.

وقال مسؤول في هيئة المطارات إنها أطلقت موجة توظيف من أجل تشغيل المعبر بشكل مناسب في أبريل.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال