بدء المفاوضات الروسية-الأوكرانية في بيلاروس – وكالة الانباء البيلاروسية
بحث

بدء المفاوضات الروسية-الأوكرانية في بيلاروس – وكالة الانباء البيلاروسية

يرأس مستشار الكرملين فلاديمير ميدينسكي الوفد الروسي فيما يرأس الوفد الأوكراني وزير الدفاع أوليكسي ريزنيكوف الذي حضر بلباسه العسكري

وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف (الثاني من اليسار) يصل لحضور المحادثات بين وفدين من أوكرانيا وروسيا في منطقة غوميل في بيلاروسيا في 28 فبراير 2022، في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا. (Sergei KHOLODILIN / BELTA / AFP) / Belarus OUT
وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف (الثاني من اليسار) يصل لحضور المحادثات بين وفدين من أوكرانيا وروسيا في منطقة غوميل في بيلاروسيا في 28 فبراير 2022، في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا. (Sergei KHOLODILIN / BELTA / AFP) / Belarus OUT

بدأ الوفدان الروسي والأوكراني الاثنين أول محادثات بينهما منذ أمر الرئيس فلاديمير بوتين قواته بغزو أوكرانيا الأسبوع الماضي كما أفادت وكالة الانباء البيلاروسية “بلتا”.

وقالت الوكالة إن “روسيا وأوكرانيا تجريان أولى المحادثات”.

وكانت الرئاسة الأوكرانية طلبت قبل بدء المحادثات، وقفا فوريا لإطلاق النار وسحب القوات.

ويرأس مستشار الكرملين فلاديمير ميدينسكي الوفد الروسي فيما يرأس الوفد الأوكراني وزير الدفاع أوليكسي ريزنيكوف الذي حضر بلباسه العسكري.

وقال وزير خارجية بيلاروس فلاديمير ماكيي عند استقبالهما “يمكنكما أن تشعرا بالأمان بالكامل”.

الموقع الذي سيستضيف محادثات بين وفدين من أوكرانيا وروسيا في منطقة غوميل البيلاروسية في 28 فبراير 2022 ، في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا. (Sergei KHOLODILIN / BELTA / AFP)

وكان الكرملين قال عبر الناطق باسمه دميتري بيسكوف إنه لا يريد “الكشف” عن موقفه خلال هذه المفاوضات التي “يجب أن تجري بصمت”.

وقالت الرئاسة الأوكرانية الإثنين إنه بالنسبة لكييف فان “المسألة الأساسية هي التوصل الى وقف فوري لإطلاق النار وسحب القوات (الروسية) من الأراضي الأوكرانية”.

تجري المحادثات في أحد مقار الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشنكو على الحدود الأوكرانية-البيلاروسية في منطقة غوميل بالقرب من محطة تشيرنوبيل النووية الواقعة في الأراضي الأوكرانية والتي شهدت حادثا في الماضي.

كما تجري فيما يواجه الهجوم الروسي الذي أطلق في 24 شباط/فبراير بمقاومة من الجيش الأوكراني وفي وقت فرض الغرب عقوبات غير مسبوقة على الاقتصاد الروسي.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال