بالونات حارقة من غزة تتسبب باشعال حريقين في جنوب إسرائيل
بحث

بالونات حارقة من غزة تتسبب باشعال حريقين في جنوب إسرائيل

طواقم الإطفاء تخمد الحريقين في غابة بئيري وكيبوتس أور هنر الناجمين عن أجسام حارقة تم إطلاقها من القطاع الساحلي

حريق في غابة بئيري ناجم عن بالون حارق تم إطلاقه من قطاع غزة في 18 أغسطس، 2018. (Screen capture: Twitter video)
حريق في غابة بئيري ناجم عن بالون حارق تم إطلاقه من قطاع غزة في 18 أغسطس، 2018. (Screen capture: Twitter video)

تسببت بالونات حارقة تم إطلاقها من غزة باشعال حريقين في جنوب إسرائيل الأحد، بحسب طواقم الإطفاء.

واندلع الحريق الأول بالقرب من كيبوتس أور هنر، في حين انتشر الحريق الثاني في غابة بئيري.

وتمكنت طواقم الإطقاء من إخماد كلا الحريقين.

في الأشهر الأخيرة، عانت البلدات الإسرائيلية والأراضي الزراعية والحدائق في غلاف غزة من مئات الحرائق الناجمة عن البالونات والطائرات الورقية التي تم إطلاقها عبر الحدود من غزة بشكل شبه يومي. وأتت هذه الحرائق على أكثر من 7000 فدان من الأراضي، متسببة بملايين الشواقل من الأضرار، بحسب مسؤولين إسرائيليين.

مساء السبت، احتشد أكثر من 200 إسرائيلي من سكان البلدات المتاخمة لحدود غزة في “ميدان رابين” في تل أبيب، مطالبين الحكومة بالعمل على ضمان أمنهم بعد أشهر تعرضت فيها بلداتهم لهجمات صاروخية أجبرتهم على دخول الملاجئ بشكل شبه يومي.

وحمل متظاهرون لافتات كُتب عليها “لسنا وقودا للمدافع”، “لسنا دروعا بشرية”، “استيقظى أيتها الحكومة – الجنوب بكامله يحترق”.

وقام المتظاهرون بإطلاق بالونات، لإلقاء الضوء على هجمات البالونات والطائرات الورقية الحارقة، واستلقوا على الأراض لتقليد إجراءات السلامة عندما يجدون أنفسهم بعيدين عن الملاجئ خلال هجمات صاورخية.

وجاءت مظاهرات يوم السبت وسط تقارير تحدثت عن تكثيف المفاوضات حول وقف لإطلاق النار بين إسرائيل وحماس في غزة. في اليوم السابق، قال مسؤول كبير في حركة “حماس” إن المفاوضات على اتفاق لوقف إطلاق النار وصلت إلى “المرحلة الأخيرة”.

في حين أنه لم يتم إطلاق صواريخ باتجاه إسرائيل منذ أكثر من أسبوع مع تحقيق تقدم في المفاوضات، استمر سكان القطاع بإطلاق البالونات الحارقة باتجاه البلدات الإسرائيلية المتاخمة لغزة بشكل شبه يومي.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال