انطلاق صفارات الإنذار على حدود غزة وسماع دوي انفجار داخل القطاع
بحث

انطلاق صفارات الإنذار على حدود غزة وسماع دوي انفجار داخل القطاع

لا انباء عن اصابات او اضرار في كلا طرفي السياج الحدودي في الحادث الذي وقع حوالي منتصف الليل

صورة توضيحية: خط دخان بعد اطلاق صاروخ من غزة نحو عسقلان، 24 اغسطس 2014 (Edi Israel/Flash90)
صورة توضيحية: خط دخان بعد اطلاق صاروخ من غزة نحو عسقلان، 24 اغسطس 2014 (Edi Israel/Flash90)

انطلقت صفارات الإنذار في بلدات اسرائيلية مجاورة لقطاع غزة حوالي منتصف الليل الإثنين، ووردت أنباء عن سقوط صاروخ داخل القطاع الذي تسيطر عليه حماس.

وقال سكان منطقتي شاعار هنيغيف وسدوت هنيغيف، حيث انطلقت صفارات الإنذار، إنهم سمعوا انفجار واحد على الأقل حوالي منتصف الليل.

وقالت مصادر فلسطينية أن الصاروخ سقط داخل قطاع غزة. ومن غير الواضح إن تم اطلاق قذيفة أخرى باتجاه اسرائيل.

ولم تتوفر أنباء عن وقوع اصابات أو اضرار في كلا طرفي السياج الحدودي.

وهناك تصعيد كبير في الهجمات الصاروخية من غزة بعد اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 6 ديسمبر بالقدس عاصمة لإسرائيل، ولكن عاد الهدوء في شهر يناير ووقعت معظم الهجمات قبل يوم الاثنين في بداية الشهر.

وأثار اعتراف ترامب، الذي رحب به في اسرائيل، غضب الفلسطينيين، وقال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أنه لا يمكن للولايات المتحدة أن تكون وسيطا صادقا في مفاوضات السلام، ونادت حركة حماس في غزة الى انتفاضة جديدة. وأكد ترامب أن اعترافه لا يتخذ أي قرار بخصوص حدود المدينة.

وقد حذرت عدة تقارير أخيرة أن القطاع على حافة الإنهيار، ويعاني 1.8 مليون سكانه من الإنقطاع بالكهرباء، نقص مياه الشرب، وشبكة خليوية قديمة.

وتفرض اسرائيل ومصر حصارا على غزة منذ عقد، منذ سيطرت حركة حماس على القطاع. وقد خاضت اسرائيل ثلاث حروب مع الحركة منذ عام 2008، وتؤكد أن الحصار ضروري لمنع حماس من استيراد الأسلحة والمواد المستخدمة لبناء الإنفاق الهجومية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال