انتقادات تركية وعربية لأبطال المسلسل التركي “عروس اسطنبول” لتقديمهما حفل موسيقي في إسرائيل
بحث

انتقادات تركية وعربية لأبطال المسلسل التركي “عروس اسطنبول” لتقديمهما حفل موسيقي في إسرائيل

عبر الآلاف من المعجبين عن سعادة غامرة لمقابلة بطل المسلسل التركي الشهير "عروس إسطنبول" على خشبة المسرح في تل أبيب، وعن خيبة أمل لظهور البطلة للحظات فقط

أوزكان دينز (إلى اليمين) و ألسي إنفر، أبطال المسلسل التلفزيوني التركي "عروس فلسطين" (Courtesy)
أوزكان دينز (إلى اليمين) و ألسي إنفر، أبطال المسلسل التلفزيوني التركي "عروس فلسطين" (Courtesy)

اجتمع آلاف الإسرائيليين مساء السبت في تل أبيب لسماع الأغاني التي لم يعرفها معظمهم لمغني تركي لم يغني منذ سنوات، لكنه تحدى تهديدات بالقتل بسبب الغناء في الدولة اليهودية.

الجمهور الذي وصل لرؤية أوزكان دينيز في قاعة “مينورا مفتاخيم” كان معظمه من الإناث. دينيز هو نجم المسلسل التلفزيوني “Istanbullu Gelin” (“عروس اسطنبول”)، وهو مسلسل تركي غرامي، قد اكتسب شعبية في إسرائيل على مدار العامين الماضيين.

يُعرف دينز (46 عاما) بإسم فاروق، وهو صاحب شركة حافلات ثرية من مدينة بورسا التركية، والذي يقع في حب سرية في المسلسل، وهي عازفة كمان، حيث يواجه الزوجان اعتراضات على علاقتهما من والدة فاروق.

لكن دينز هو أيضا مغني سابق، ما قاد منتجين إسرائيليين إلى الاستفادة من الفرصة لدعوته للغناء في إسرائيل أمام ما قد يكون أكبر حشد ظهر أمامه على الإطلاق. خلال الحفل، أخبر الممثل المعجبين أنه ترك عالم الموسيقى على مدار الأعوام الثمانية الماضية للتركيز على التمثيل والإخراج.

أوزكان دينز (إلى اليمين) و ألسي إنفر، أبطال المسلسل التلفزيوني التركي “عروس اسطنبول” (Courtesy)

شعر الجمهور الإسرائيلي المتفاني بسعادة غامرة، حيث صرخوا “فاروق!” وقاموا بتصوير العرض – الذي ظهر فيه فرقة مكونة من 16 عضوا – على هواتفهم الذكية، على الرغم من أن الغالبية العظمى منهم لا يعرفون معظم الأغاني باللغة التركية التي عادة ما تكون غامضة إلى حد ما حتى في تركيا.

ومع ذلك، كان الحشد قد خاب أمله عندما ظهرت الممثلة التي تقوم بدور سرية في العرض، اسلي إنفر، على خشبة المسرح خلال الحفل، ولوحت تجاه الحشد، ثم غادرت المسرح سريعا. شخصية إنفر في المسلسل هي مغنية وهي تغني قليلا خلاله، مما دفع العديد من أعضاء الجمهور للتعبير عن خيبة أملهم.

ولكن تم التعبير عن خيبة الأمل الحقيقية في وطنهم التركي، حيث انتقدت وسائل الإعلام التركية والعربية ووسائل الإعلام الاجتماعية النجوم لموافقتهما على الغناء في الدولة اليهودية.

https://twitter.com/asllliii1/status/1114839889399382021?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed%7Ctwterm%5E1114839889399382021&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.timesofisrael.com%2Fstars-of-turkish-tv-show-brave-death-threats-to-perform-in-israel%2F

لقد تحالفت إسرائيل وتركيا تاريخيا، حيث ذهب كثير من الإسرائيليين إلى تركيا لقضاء إجازة، لكن العلاقات توترت بعد وصول الزعيم الإسلامي المؤيد للفلسطينيين رجب طيب أردوغان إلى السلطة وبعد أن داهمت قوات الجيش الإسرائيلي أسطول مرمرة التركي في طريقه إلى غزة في عام 2010 ونشطاء على متنه، ما أدى إلى مقتل 10 أشخاص في الاشتباكات التي تلت ذلك.

على الرغم من التقارب الرسمي، فإن أردوغان ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو كثيرا ما يتبادلان الانتقادات ويدين كل منهما الآخر على أنهما”طغاة” و”قتلة”.

وقال دنيز للحشد الإسرائيلي باللغة التركية: “ما لم يستطع الساسة فعله، فعلناه”، مع مترجم ترجم تعليقاته إلى العبرية. “بفضل الفن، سنبقى معا إلى الأبد”، أضاف، وسط تصفيق هائل.

ومن المقرر إقامة حفلة أخرى مساء الأحد.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال