المغرب تفتتح أول كنيس يهودي داخل حرم جامعي في العالم العربي
بحث

المغرب تفتتح أول كنيس يهودي داخل حرم جامعي في العالم العربي

على الرغم من عدم وجود طلاب يهود مسجلين، افتتحت جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية في مراكش دار العبادة بجانب مسجد كرمز للتسامح

الحاخام الأكبر للمجلس اليهودي في الإمارات إيلي عبادي يعلق الـ"ميزوزة" في كنيس "بيت إيل" في جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية في مراكش، المغرب (Screenshot/ YouTube; used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)
الحاخام الأكبر للمجلس اليهودي في الإمارات إيلي عبادي يعلق الـ"ميزوزة" في كنيس "بيت إيل" في جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية في مراكش، المغرب (Screenshot/ YouTube; used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)

افتتحت جامعة مغربية الأسبوع الماضي أول كنيس داخل حرم جامعي في العالم العربي.

تم افتتاح بيت العبادة، المسمى كنيست “بيت إيل” باللغة العبرية وبيت الله باللغة العربية، في جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية في مراكش.

وتمت إدارة المشروع بالاشتراك بين جمعية “ميمونة” والاتحاد السفاردي الأمريكي. وتسعى المنظمتان إلى تعزيز الثقافة اليهودية والحفاظ عليها في المغرب والشرق الأوسط.

وانضمت الدولة الواقعة في شمال إفريقيا إلى مبادرة اتفاقيات إبراهيم في ديسمبر 2020، وقد دفعت منذ ذلك الحين بمبادرات متعددة للترويج لسكانها اليهود المحليين والترويج لتاريخها اليهودي الغني.

وقال المهدي بودرة، مؤسس ورئيس جمعية “ميمونة”، لصحيفة ميديا ​​لاين إن الكنيس الجديد بُني إلى جانب مسجد جديد في الحرم الجامعي، حيث يتشارك المبنيان جدارًا كرمز للوحدة الدينية.

وقال: “إنه ليس كنيسا كبيرا، ولكن يمكن أن يكون به مينيان [النصاب من 10 أشخاص المطلوب لأداء الصلاة اليهودية الجماعية]، وقد تم التبرع بمخطوطات التوراة وجميع المواد الدينية من قبل الجاليات اليهودية في فاس ومراكش”.

“اليهودية المغربية هي حقا جزء من المجتمع المغربي منذ 2000 سنة. المغرب هو أيضا أرض يهودية ونحن نحتفل بالتعددية المغربية تقليديا”.

وقال بودرة إن الملك محمد السادس أعاد ترميم 167 مقبرة يهودية و20 معبدا يهوديا في جميع أنحاء البلاد في العقد الماضي، حتى أنه أعاد ترميم الأحياء اليهودية المختلفة في البلاد.

وكان الحاخام إيلي عبادي، كبير الحاخامات في المجلس اليهودي الإماراتي، حاضرا في حفل الافتتاح، الذي ضم يهودًا ومسلمين اجتمعوا لوضع الـ”ميزوزا” على المبنى، وهي عبارة عن مخطوطة ملفوفة زمثبتة على باب المنازل اليهودية والمؤسسات.

وقال عبادي إن “افتتاح كنيس في الجامعة بالمغرب، وخاصةً كنيس يحمل اسم جلالة الملك، له أهمية كبيرة”.

وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس (يسار)، مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، في الرباط، المغرب، 24 نوفمبر 2021 (AP Photo / Mosa’ab Elshamy)

“إنه يعترف بالجالية اليهودية واليهودية كجزء لا يتجزأ من السكان المغربيين والمؤسسات الأكاديمية”.

وفي حين أن الجامعة حاليا لا يوجد بها طلاب يهود مسجلين، فإن الاتفاقيات الأخيرة بين الجامعة والمؤسسات الأكاديمية الإسرائيلية تعني أن الطلاب اليهود قد يظهروا في الحرم الجامعي المغربي قريبا.

وبعد توقيع اتفاقية السلام بين إسرائيل والمغرب، واصل البلدان تطوير وتعزيز علاقتهما.

وفي عام 2021، زار وزير الدفاع بيني غانتس المملكة، ووقع مذكرة تفاهم أضفت الطابع الرسمي على العلاقات الدفاعية بين البلدين، وسهلت على إسرائيل بيع الأسلحة إلى المملكة الواقعة في شمال إفريقيا.

وفي مارس، اختتم كبار المسؤولين العسكريين الإسرائيليين أول رحلة رسمية لهم إلى المغرب، حيث وقع الجانبان اتفاقية تهدف إلى تعاون الجيشين، وفي يونيو، شارك ضباط إسرائيليون ومسؤولون بوزارة الدفاع في مناورة عسكرية كبيرة في المغرب بصفة مراقبين.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال