المدير العام لوزارة الصحة: الموجة الرابعة لكوفيد آخذة بالتلاشي وقد تنتهي قريبا
بحث

المدير العام لوزارة الصحة: الموجة الرابعة لكوفيد آخذة بالتلاشي وقد تنتهي قريبا

نحمان آش يقول إن "التراجع واضح"؛ منسق كورونا يتوقع تخفيف القيود في ضوء "التحسن الكبير"؛ رئيس الوزراء يسعى إلى تخفيف قواعد الحجر الصحي المفروضة على الأطفال

المدير العام لوزير الصحة نحمان آش يحضر مؤتمرا صحفيا في القدس، 29 أغسطس، 2021. (Olivier Fitoussi / Flash90)
المدير العام لوزير الصحة نحمان آش يحضر مؤتمرا صحفيا في القدس، 29 أغسطس، 2021. (Olivier Fitoussi / Flash90)

قال المدير العام لوزير الصحة نحمان آش يوم الأربعاء أنه متفائل بشأن استمرار الانخفاض في معدلات الإصابة بكوفيد-19 في البلاد.

في حديث مع إذاعة 103FM، قال آش إن “التراجع واضح. إذا كنا نخشى أن الأمر يتعلق فقط بفترة الأعياد [مما يجعل الأعداد تبدو منخفضة بسبب اختبارات أقل]، فيمكننا اليوم أن نقول إن الاتجاه واضح لا لبس فيه. الآن، نريد أن نرى تأثير إعادة فتح المدارس”.

وأضاف: “إذا رأينا الأسبوع المقبل استمرار الاتجاه، فعندئذ نعم، إننا نخرج من موجة [الفيروس] هذه”.

في ظل التراجع في أعداد الإصابة بالفيروس، قال رئيس الوزراء نفتالي بينيت يوم الأربعاء إنه يود استثناء طلاب المدارس في المدن ذات معدلات الإصابة المنخفضة من الحجر الصحي بعد تخالطهم مع حالات إصابة مؤكدة بالفيروس، وإجراء فحوصات كورونا بدلا من ذلك في الصفوف.

وقال بينيت أنه مع “إعادة التفكير [في الحكومة]، ومع قيادتنا للموجة الرابعة”، يجب أن تبدأ الخطوة بحلول الأسبوع المقبل.

وقال رئيس الوزراء لفريق من الخبراء يقدم المشورة للحكومة بشأن سياستها المتعلقة بكوفيد “أطلب منكم أن تأتوا بحلول. أريد أن أعطي راحة البال للأهل بأن يكونوا قادرين على الذهاب إلى العمل وإرسال أطفالهم إلى المدرسة، وإنهاء فترة عدم اليقين”.

رئيس الوزراء نفتالي بينيت يترأس جلسة وزارية في مكتب رئيس الوزراء في القدس، 5 أكتوبر، 2021. (Alex Kolomoisky / Pool / Flash90)

وأضاف: “علينا التكيف مع الاتجاه التنازلي في معدلات الإصابة، ومن جهة أخرى عدم السماح بحالات إصابة جماعية. هناك توازن حساس هنا”.

وقال منسق مكافحة فيروس كورونا سلمان زرقا يوم الأربعاء إن بإمكان وزارة الصحة التخفيف من بعض قيود “الشارة الخضراء”.

وقال زرقا لإذاعة الجيش إن “معطيات معدلات اصابة بالفيروس تظهر تحسنا كبيرا، لذا فمن واجبنا التحقق مما إذا كان يمكن تخفيف [القيود] في أماكن مثل المطاعم والمسابح غير المسقوفة. هناك اعتبارات مهنية تقول إنه من الصواب تسهيل الأمر على الجمهور”.

لكن في المقابل، حذر زرقا قائلا “لقد تعلمنا درسا من نهاية الموجة الثالثة: سيكون من الخطأ العودة إلى فتح البلاد بالكامل والتخلص من الكمامات بسرعة”.

وأضاف: “لا أعرف ما إذا كانت ستكون هناك موجة خامسة لاحقا. الفيروس لا يلعب وفقا لقواعدنا”.

هذا الأسبوع قرر المجلس الوزاري المصغر لشؤون كورونا البدء بتطبيق نظام “الشارة الخضراء” الجديد اعتبارا من يوم الخميس، بعد أن تم إبطال الشارات القديمة بشكل تلقائي يوم الأحد.

منسق مكافحة فيروس كورونا البروفسور سلمان زرقا يحضر مؤتمرا صحفيا حول فيروس كورونا في القدس، 29 أغسطس، 2021. (Olivier Fitoussi / Flash90)

كجزء من القواعد الجديدة، ستكون الأماكن العامة والمحلات التجارية الملزمة بالعمل وفقا لنظام “الشارة الخضراء” ملزمة بمسح رموز الاستجابة السريعة (QR) قبل السماح لحامليها بالدخول. على الرغم من وجود رموز QR في الشارة الخضراء منذ بداية العمل بالنظام، الذي صُمم لوقف انتشار فيروس كورونا، إلا أن معظم المحلات التجارية تجاهلت مسح الرموز واكتفت بإلقاء نظرة خاطفة على الشارات للسماح للزبائن بالدخول.

في تصريحاته يوم الأربعاء، لمح زرقا إلى أن بعض الأماكن العامة والمحلات التجارية قد لا تكون ملزمة قريبا بفحص الشارات الخضراء لدى الزائرين. وقد يصوت الوزراء على تخفيف القيود في وقت لاحق يوم الأربعاء، حسبما أفادت القناة 12 مساء الثلاثاء.

يوم الثلاثاء، انخفض عدد حالات الإصابة الخطيرة بكورونا في المستشفيات الإسرائيلية إلى ما تحت 500 لأول مرة منذ حوالي شهرين.

وبلغ عدد حالات الإصابة النشطة صباح الأربعاء 35,876 شخصا، مع تسجيل 2502 إصابة جديدة بكوفيد في اليوم السابق، بحسب معطيات وزارة الصحة.

من بين 115,000 فحص كورونا أجري يوم الثلاثاء، أظهرت 2.32% من الفحوصات نتائج ايجابية، وهو أقل رقم مسجل منذ 30 يوليو.

صورة توضيحية للشارة الخضراء، 3 أكتوبر، 2021. (Yonatan Sindel / Flash90)

وبلغ عدد التكاثر الأساسي، الذي يقيس متوسط عدد الأشخاص الذين تنتقل إليهم العدوى من كل شخص مصاب بالفيروس، 0.78.

منذ بداية الوباء تم تشخيص 1,297,726 حالة في إسرائيل وتسجيل 7855 حالة وفاة.

وفقا لوزارة الصحة، تلقى 6,159,094 شخصا في إسرائيل الجرعة الأولى من اللقاح على الأقل، في حين حصل 5,666,867 على جرعتين، بينما تلقى 3,634,984 شخصا – حوالي 40% من السكان – الجرعة الثالثة.

ولا يزال هناك نحو 800,000 إسرائيلي من المؤهلين لتلقي لقاح كوفيد-19 الذين يحصلوا على أي جرعة حتى الآن، بحسب معطيات الوزارة.

بلغ عدد حالات الإصابة الخطيرة 487، وهو الأدنى منذ 13 أغسطس.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال