سلالة دلتا “مصدر متزايد لعدم اليقين” بالنسبة إلى الاقتصاد بحسب البنك المركزي الأوروبي
بحث

سلالة دلتا “مصدر متزايد لعدم اليقين” بالنسبة إلى الاقتصاد بحسب البنك المركزي الأوروبي

رئيسة البنك المركزي الأوروبي تقول إن "تعافي اقتصاد منطقة اليورو يسير على الطريق الصحيح ... لكن الوباء ما زال يلقي بظلاله"

تظهر هذه الصورة التي التقطت في 23 يناير 2020 المقر الرئيسي للبنك المركزي الأوروبي (ECB) في فرانكفورت أم ماين، غرب ألمانيا.  ( Daniel ROLAND / AFP)
تظهر هذه الصورة التي التقطت في 23 يناير 2020 المقر الرئيسي للبنك المركزي الأوروبي (ECB) في فرانكفورت أم ماين، غرب ألمانيا. ( Daniel ROLAND / AFP)

حذّرت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد الخميس من أن الزيادة السريعة في عدد الإصابات بفيروس كورونا والتي تسببها المتحوّرة دلتا تمثل “مصدرا متزايدا لعدم اليقين” بالنسبة إلى اقتصاد منطقة اليورو.

وقالت “إن تعافي اقتصاد منطقة اليورو يسير على الطريق الصحيح … لكن الوباء ما زال يلقي بظلاله، خصوصا أن المتحوّرة دلتا تشكل مصدرا متزايدا لعدم اليقين”. وأوضحت أن هذه النسخة السريعة الانتشار يمكنها أن تثبط التعافي “في قطاع الخدمات وخصوصا السياحة والضيافة”.

ويدعم هذا قرار البنك المركزي الأوروبي بالحفاظ على سياسته النقدية التيسيرية.

وقالت لاغارد خلال انعقاد مجلس المحافظين “يجب أن نبقي على ظروف تمويل مؤاتية لكل قطاعات الاقتصاد في زمن الوباء. وهذا أمر ضروري لكي يتحول التعافي الحالي إلى توسع مستدام والتعويض عن الأثر السلبي للوباء على التضخم”.

وخلال هذا الاجتماع، أبقى البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة عند أدنى مستوياتها التاريخية وأبقى كذلك كل تدابير الدعم الاستثنائي للاقتصاد.

كما أوضحت أنها لم تكن تريد رفع معدلاته المنخفضة تاريخيا قبل رؤية توقعات التضخم تصل بشكل مستدام إلى الهدف الجديد للبنك عند 2 في المئة.

وقالت لاغارد “إن اقتصاد منطقة اليورو ينتعش بقوة. لكن التوقعات ما زالت تعتمد على تطور الوباء وتقدم حملات التلقيح”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال