إسرائيل في حالة حرب - اليوم 200

بحث

العاهل الأردني يوجه بتقديم مساعدات لأسر الضحايا والمصابين في تركيا وسوريا

الملك عبد الله يعبّر عن "خالص التعازي والمواساة للرئيسين السوري والتركي ولأسر الضحايا"؛ وزير خارجيته يجري اتصالين هاتفيين بنظيريه التركي والسوري ويؤكد "تضامن المملكة" مع البلدين، بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية الأردنية

العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني يحضر قمة جدة للأمن والتنمية (GCC + 3) في فندق بمدينة جدة الساحلية المطلة على البحر الأحمر في المملكة العربية السعودية، 16 يوليو 2022 (Mandel Ngan / AFP)
العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني يحضر قمة جدة للأمن والتنمية (GCC + 3) في فندق بمدينة جدة الساحلية المطلة على البحر الأحمر في المملكة العربية السعودية، 16 يوليو 2022 (Mandel Ngan / AFP)

وجه العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني حكومة بلاده بتقديم مساعدات لأسر الضحايا والمصابين في تركيا وسوريا في أعقاب الزلزال المدمر الذي ضرب البلدين وأودى باكثر من 2300 شخص وفق آخر حصيلة غير نهائية، حسبما افاد بيان صادر عن الديوان الملكي الإثنين.

وقال البيان إن الملك عبد الله “وجه بتقديم المساعدات لأسر الضحايا وللمصابين في البلدين، خلال برقيتي تعزية وجههما للرئيس السوري بشار الأسد، وللرئيس التركي رجب طيب إردوغان”.

وعبر الملك في البرقيتين عن “خالص التعازي والمواساة للرئيسين السوري والتركي ولأسر الضحايا، وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل”.

من جانب آخر، قال بيان صادر عن وزارة الخارجية الأردنية إن وزير الخارجية أيمن الصفدي أجرى الإثنين اتصالين هاتفيين بنظيريه التركي مولود تشاوش أوغلو والسوري فيصل المقداد، “قدم خلالهما تعازي المملكة بضحايا الزلزال المفجع الذي ضرب مناطق متعددة جنوب تركيا وشمال سوريا في البلدين الشقيقين”.

وأكد الصفدي “تضامن المملكة المطلق مع الأشقاء في مواجهة تبعات الزلزال الأليم”، داعياً “الله أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته وأن ينعم على المصابين بالشفاء العاجل”.

وأبلغ الصفدي نظيريه السوري والتركي أنه “بتوجيه من الملك عبدالله الثاني، سيرسل الأردن مساعدات فورية للأشقاء للمساعدة في جهود الإغاثة والإنقاذ”.

سيارة تحت حطام مبنى منهار في بلدة عزمارين بمحافظة إدلب شمال سوريا، 6 فبراير، 2023. (AP Photo / Ghaith Alsayed)

ضرب الزلزال الذي بلغت قوته 7,8 درجات قرب غازي عنتاب في جنوب شرق تركيا الاثنين عند الساعة 04:17 بالتوقيت المحلي (01:17 ت غ) على عمق حوالى 17,9 كلم، وفق المعهد الأميركي للمسح الجيولوجي. وشعرت به دولة عدة مجاورة أبرزها سوريا لا سيما المناطق الحدودية.

وقتل أكثر من 2300 شخص في جنوب تركيا وسوريا. ويتوقّع أن ترتفع هذه الحصيلة غير النهائية، إذ لا يزال عدد كبير جدا من الأشخاص تحت الأنقاض. كذلك، سيصعّب تساقط الثلوج وانخفاض درجات الحرارة مساء الاثنين والثلاثاء، وضع الأشخاص الذين شرّدوا بسبب الزلزال، وكذلك جهود المنقذين.

اقرأ المزيد عن