الشرطة تحقق في مقتل شاب عربي في ظروف غامضة في باقة الغربية
بحث

الشرطة تحقق في مقتل شاب عربي في ظروف غامضة في باقة الغربية

تم نقل أمير بيادسة حالة حرجة بالقرب من باقة الغربية المجاورة؛ وقالت الشرطة أنه توفي جراء انفجار، وأفادت بعض التقارير أنه تم اختطافه قبل قتله

صورة توضيحية: سيارة اسعاف تابعة لنجمة داوود الحمراء في وسط اسرائيل، 29 مارس 2012 (Yaakov Naumi / Flash90)
صورة توضيحية: سيارة اسعاف تابعة لنجمة داوود الحمراء في وسط اسرائيل، 29 مارس 2012 (Yaakov Naumi / Flash90)

فتحت الشرطة مساء الخميس تحقيقا في جريمة قتل مشتبه بها في مدينة باقة الغربية، بعد وفاة شاب في العشرينات من عمره في ظروف غامضة.

تم احضار أمير بيادسة (23 عاما) من بلدة جت المجاورة، إلى المسعفين في حالة حرجة عند مدخل المدينة. وأعلن عن وفاته في مكان الحادث.

وقالت الشرطة إن وفاته نجمت على ما يبدو عن عبوة ناسفة. لكن قالت خدمة الطوارئ نجمة داوود الحمراء في البداية أنه على الأرجح تعرض لإصابات في حادث سيارة.

وأفادت بعض التقارير الإعلامية الناطقة باللغة العبرية أنه أصيب برصاصة، بينما قال آخرون إنه اختطف على يد مجهولين، قاموا بقطع يده اليسرى، وأطلقوا النار على صدره وتركوه على جانب الطريق.

وبيادسة هو الضحية الحادي والعشرين الذي يقتل في ظروف إجرامية عنيفة في المجتمع العربي هذا العام.

ويلقي العرب في إسرائيل باللوم في معدل القتل المتزايد على الشرطة، التي يقولون إنها فشلت في قمع المنظمات الإجرامية القوية وتتجاهل إلى حد كبير العنف، الذي يشمل الخلافات العائلية وحروب المافيا والعنف ضد النساء.

وتعهد رئيس الوزراء نفتالي بينيت ووزير الأمن العام عومر بارليف بمواجهة العنف، والأسلحة غير القانونية.

وأفادت الشرطة في شهر فبراير الماضي عن انخفاض بنسبة 37% في حوادث إطلاق النار في البلدات العربية في إسرائيل حتى الآن هذا العام، حيث كثفت الشرطة نشاطها.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال