الشرطة الإسرائيلية تحقق في هبوط ’بالون مشبوه’ في بئر السبع وصل من غزة
بحث

الشرطة الإسرائيلية تحقق في هبوط ’بالون مشبوه’ في بئر السبع وصل من غزة

استدعاء خبراء متفجرات بعد العثور على مجموعة بالونات محملة برزمة خضراء في المدينة الجنوبية

ملثم فلسطيني يعد بالونا سيقوم تحميله بمواد حارقة لإطلاقه باتجاه إسرائيل بالقرب من الحدود الإسرائيلية مع غزة، في مدينة رفح بجنوب قطاع غزة، 17 يونيو، 2018.  (Abed Rahim Khatib/Flash90)
ملثم فلسطيني يعد بالونا سيقوم تحميله بمواد حارقة لإطلاقه باتجاه إسرائيل بالقرب من الحدود الإسرائيلية مع غزة، في مدينة رفح بجنوب قطاع غزة، 17 يونيو، 2018. (Abed Rahim Khatib/Flash90)

اغلقت الشرطة شارع في مدينة بئر السبع الجنوبية يوم الاثنين بعد العثور على “بالون مشبوه” في المدينة، ما اثار مخاوف من كونه محمل بمتفجرات واطلق من قطاع غزة.

“تم استدعاء خبراء متفجرات قبل وقت قصير الى شارع رينغلبلوم في بئر السبع بسبب بالون مشتبه به”، قالت الشرطة. “تم اغلاق الشارع وابعاد المارين الى بعد آمن”.

وأعلنت الشرطة أنه تم “التعامل” مع البالون واعادة فتح الشارع، بدون توفير تفاصيل إضافية.

بالونات يشتبه انها محملة بمتفجرات عُثر عليها في بئر السبع، 20 يوليو 2018 (Police spokesperson)

وتبعد بئر السبع حوالي 40 كلم عن قطاع غزة الذي تسيطر عليه حماس.

وقد هددت اسرائيل حماس باجتياح بري ضخم للقطاع في حال عدم وقفها هجمات الطائرات الورقية والبالونات. ولكن في الايام الاخيرة، ورد ان الأمم المتحدة ومصر تعملان على توسط اتفاق ينهي العنف.

وقد شهدت الاسابيع الاخيرة اشد التوترات مع حماس منذ حرب عام 2014.

وقبل أسبوعين، قُتل الجندي الإسرائيلي افيف ليفي برصاص قناص فلسطيني من غزة. وتلى الحادث غارات اسرائيلية مكثفة. وقال الوسيط الاممي نيكولاي ملادينوف لاحقا ان الطرفين كانا بعيدين “دقائق عن الحرب” قبل التوصل الى اتفاق وقف اطلاق نار.

وتمت الموافقة بسرعة على وقف اطلاق النار خلال نهاية الأسبوع، ولكن اصيب جندي اخر بإصابات متوسطة برصاص قناص من غزة في حادث ثاني يوم الاربعاء. وردت اسرائيل بقصف دبابات وغارات جوية ضد اهداف تابعة لحماس، وتط اطلاق صواريه من القطاع الفلسطيني باتجاه بلدات في جنوب اسرائيل.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال