الشاباك: الرحلات الجوية إلى دبي ستستمر بعد حل الخلاف الأمني مع الإمارات
بحث

الشاباك: الرحلات الجوية إلى دبي ستستمر بعد حل الخلاف الأمني مع الإمارات

رئيس جهاز الأمن يجتمع مع نظيره الإماراتي لحل الخلاف المتعلق "بالمعايير الأمنية المتبعة في المطار"؛ حذرت شركات الطيران الإسرائيلية من احتمال توقف الرحلات الجوية

طائرات في مطار دبي الدولي، الإمارات العربية المتحدة، 11 ديسمبر 2019 (Jon Gambrell / AP)
طائرات في مطار دبي الدولي، الإمارات العربية المتحدة، 11 ديسمبر 2019 (Jon Gambrell / AP)

قال جهاز الأمن العام (الشاباك) يوم الجمعة أنه توصل إلى اتفاق مع السلطات في الإمارات العربية المتحدة بشأن الترتيبات الأمنية في مطار دبي والتي هددت بوقف الرحلات الجوية الإسرائيلية إلى البلاد.

قال الشاباك الشهر الماضي ان “خلافات أمنية ظهرت بين الجهات المختصة في دبي وجهاز أمن الطيران الإسرائيلي، بطريقة لا تسمح بتنفيذ مسؤول لأمن الطيران الإسرائيلي”.

وأضاف الشاباك أن مسؤولين في الجهاز الأمني اجتمعوا مع نظرائهم في الإمارات يوم الخميس لحل الخلافات. يأتي ذلك بعد اجتماع منفصل بين رئيس الشاباك رونين بار ونظيره الإماراتي الأسبوع الماضي.

“تم التوصل إلى تفاهمات وتم الاتفاق على مبادئ عمل مشتركة وترتيبات أمنية ستسمح لشركات الطيران الإسرائيلية بالعودة للسفر إلى دبي بشكل منتظم ومستمر”، قال الشاباك في بيان.

حذرت شركات الطيران الإسرائيلية من أنها ستضطر إلى تقليص عدد الرحلات إلى دبي، أو حتى وقفها بالكامل بسبب الخلاف.

وكان من المحتمل أيضا أن يؤدي ذلك إلى قيام إسرائيل بوقف الرحلات الجوية من دبي إلى مطار بن غوريون بواسطة شركة “فلاي دبي” وطيران الإمارات، من أجل عدم منح تلك الشركات ميزة على الخطوط الجوية الإسرائيلية.

لم تتأثر الرحلات الجوية إلى العاصمة الإماراتية أبو ظبي، لكن تعتبر المدينة وجهة أقل شعبية بكثير من دبي.

رونين بار، رئيس الشاباك الجديد، يغادر منزله في ريشبون في 11 أكتوبر، 2021 (Flash90)

ونفى الشاباك أن الخلاف يتعلق “بالعلاقات الدبلوماسية الإقليمية”، بل “يتعلق بالمعايير المستخدمة في مطار دبي” فقط.

ولم تعلق سلطات دبي حتى الآن على نقطة الخلاف.

عملاء الشاباك، الذين يرتدون ملابس مدنية عادة، يستخدمون كطبقة أمنية إضافية للرحلات الجوية من وإلى إسرائيل، ويتم نشرهم في المطارات حول العالم.

بدأت الرحلات الجوية المنتظمة بين إسرائيل والإمارات العام الماضي، في أحدث علامة على تعميق العلاقات منذ تطبيع الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل العلاقات في سبتمبر 2020.

ساهم طاقم تايمز أوف إسرائيل في هذا التقرير

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال