السلطات اللبنانية تطلق سراح يهودي أمريكي بعد اعتقاله بتهمة التجسس لصالح إسرائيل – تقرير
بحث

السلطات اللبنانية تطلق سراح يهودي أمريكي بعد اعتقاله بتهمة التجسس لصالح إسرائيل – تقرير

احتُجز إسرائيلي في العشرينات من عمره لعدة أيام بعد أن اكتشفت السلطات اللبنانية أنه حجز غرفة فندق في بيروت من إسرائيل

توضيحية: الشرطة في بيروت، لبنان، 21 يناير 2021 (AP Photo / Bilal Hussein)
توضيحية: الشرطة في بيروت، لبنان، 21 يناير 2021 (AP Photo / Bilal Hussein)

اعتقلت قوات الأمن اللبنانية رجلا يهوديا أمريكيا الأسبوع الماضي بعد أن علمت أنه تواجد في إسرائيل مؤخرا، وفقا لتقرير صدر يوم الاثنين.

وذكرت إذاعة “كان” العامة أنه اعتقل في بيروت وأفرج عنه بعد عدة أيام.

وذكر التقرير إن السلطات اللبنانية اشتبهت على ما يبدو في أن الرجل كان يتجسس أو يتعاون مع إسرائيل.

وكان الرجل، في العشرينات من عمره، قد درس مؤخرا في مدرسة دينية في القدس ووصل إلى لبنان بعد زيارة قبرص. وذكر التقرير أنه يعتزم السفر من لبنان إلى اقليم كردستان في العراق.

وقال مسؤولون معنيون بالقضية لقناة “كان” أنه بعد وصول الرجل إلى لبنان وتوجهه إلى الفندق، اعتقلته قوات الأمن اللبنانية لأنهم اكتشفوا أنه حجز غرفة الفندق من إسرائيل.

كما كان جواز سفره يحمل علامات تشير إلى استخدامه في إسرائيل.

وذكر التقرير أيضا أنه لم يتم الاعلان عن الحادث في لبنان، بينما ضغط مسؤولون أمريكيون، بمن فيهم أعضاء في الكونغرس، من أجل إطلاق سراحه.

وأفادت “كان” أنه تم إطلاق سراحه في نهاية المطاف يوم الخميس أو الجمعة وسافر من لبنان إلى الإمارات العربية المتحدة.

ويأتي التقرير في الوقت الذي تجري فيه إسرائيل ولبنان مفاوضات حساسة توسطت فيها الولايات المتحدة بشأن الحقوق في حقول الغاز البحرية.

إسرائيل ولبنان في حالة حرب رسميّا، وليس لديهما علاقات دبلوماسية، وقد هدد حزب الله إسرائيل مرارا بشأن حقول الغاز.

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون يوم الإثنين إن مفاوضات إنهاء خلاف الحدود البحرية في “مراحلها النهائية”.

وأعرب رئيس الوزراء يائير لبيد عن تفاؤله، لكنه قال إن إسرائيل ستستخرج الغاز من حقل “كاريش” البحري مع اتفاق أو بدونه.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال