السكان يشكرون فريق الإنقاذ الإسرائيلي الذي شارك في عمليات الإنقاذ في حادثة انهيار مبنى سكني في ولاية فلوريدا
بحث

السكان يشكرون فريق الإنقاذ الإسرائيلي الذي شارك في عمليات الإنقاذ في حادثة انهيار مبنى سكني في ولاية فلوريدا

في المراسم، شكرت دانييلا ليفين، عمدة مقاطعة ميامي-ديد، عناصر الفريق على جهودهم في محاولة العثور على ناجين في موقع الكارثة في سيرفسايد؛ حصيلة القتلى ارتفعت إلى 86

  • توديع أفراد من وحدة الإنقاذ الوطنية في الجيش الإسرائيلي من قبل طواقم البحث والإنقاذ، 10 يوليو، 2021 في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / Getty Images / AFP)
    توديع أفراد من وحدة الإنقاذ الوطنية في الجيش الإسرائيلي من قبل طواقم البحث والإنقاذ، 10 يوليو، 2021 في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / Getty Images / AFP)
  • تقديم علم إسرائيل، الموقع من قبل أعضاء وحدة الإنقاذ الوطني التابعة للجيش الإسرائيلي، إلى مسؤولي سيرفسايد في 10 يوليو، 2021، في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
    تقديم علم إسرائيل، الموقع من قبل أعضاء وحدة الإنقاذ الوطني التابعة للجيش الإسرائيلي، إلى مسؤولي سيرفسايد في 10 يوليو، 2021، في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
  • عامل إنقاذ في ميامي ديد، وضع يده كتف العقيد غولان فاخ، قائد وحدة الإنقاذ الوطنية في الجيش الإسرائيلي خلال توديع الوفد من قبل أعضاء مجتمع سيرفسايد، فلوريدا، في 10 يوليو ، 2021. (Photo by Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
    عامل إنقاذ في ميامي ديد، وضع يده كتف العقيد غولان فاخ، قائد وحدة الإنقاذ الوطنية في الجيش الإسرائيلي خلال توديع الوفد من قبل أعضاء مجتمع سيرفسايد، فلوريدا، في 10 يوليو ، 2021. (Photo by Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
  • رئيس إدارة إطفاء ميامي ديد، آلان كومينسكي، على يسار الصورة، يقدم ميدالية للعقيد غولان فاخ، قائد وحدة الإنقاذ الوطنية في الجيش الإسرائيلي خلال حفل وداع في 10 يوليو، 2021، في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
    رئيس إدارة إطفاء ميامي ديد، آلان كومينسكي، على يسار الصورة، يقدم ميدالية للعقيد غولان فاخ، قائد وحدة الإنقاذ الوطنية في الجيش الإسرائيلي خلال حفل وداع في 10 يوليو، 2021، في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
  • عمدة سيرفسايد، تشارلز بوركيت (يمين) يعانق غولان فاخ، قائد وحدة الإنقاذ الوطنية التابعة للجيش الإسرائيلي (يسار) في مراسم وداع للوحدة الإسرائيلية في 10 يوليو، 2021، في سيرفسايد، فلوريدا. .(Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
    عمدة سيرفسايد، تشارلز بوركيت (يمين) يعانق غولان فاخ، قائد وحدة الإنقاذ الوطنية التابعة للجيش الإسرائيلي (يسار) في مراسم وداع للوحدة الإسرائيلية في 10 يوليو، 2021، في سيرفسايد، فلوريدا. .(Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
  • العقيد في الجيش الإسرائيلي غولان فاخ (الثاني إلى اليسار) يقدم علم إسرائيل، الذي وقّع عليه عناصر وحدة الإنقاذ الوطنية التابعة للجيش الإسرائيلي إلى عمدة مقاطعة ميامي، ديد دانييلا ليفين كافا (وسط) وعمدة سيرفسايد، تشارلز بوركيت (على يمين الصورة) في 10 يوليو، 2021 في سيرفسايد، فلوريدا.  (Anna Moneymaker/Getty Images/AFP (Photo by Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
    العقيد في الجيش الإسرائيلي غولان فاخ (الثاني إلى اليسار) يقدم علم إسرائيل، الذي وقّع عليه عناصر وحدة الإنقاذ الوطنية التابعة للجيش الإسرائيلي إلى عمدة مقاطعة ميامي، ديد دانييلا ليفين كافا (وسط) وعمدة سيرفسايد، تشارلز بوركيت (على يمين الصورة) في 10 يوليو، 2021 في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker/Getty Images/AFP (Photo by Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
  • عناصر من وحدة الإنقاذ الوطنية التابعة للجيش الإسرائيلي، بمن فيهم العقيد غولان فاخ (الثاني إلى اليسار) والعقيد إدري إلعاد (الثاني إلى اليمين) يحملون مفاتيح احتفالية خلال حفل وداع في سيرفسايد، فلوريدا، 10 يوليو، 2021. (Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
    عناصر من وحدة الإنقاذ الوطنية التابعة للجيش الإسرائيلي، بمن فيهم العقيد غولان فاخ (الثاني إلى اليسار) والعقيد إدري إلعاد (الثاني إلى اليمين) يحملون مفاتيح احتفالية خلال حفل وداع في سيرفسايد، فلوريدا، 10 يوليو، 2021. (Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
  • السكان يودعون وحدة الإنقاذ الوطنية التابعة للجيش الإسرائيلي في 10 يوليو، 2021 في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)
    السكان يودعون وحدة الإنقاذ الوطنية التابعة للجيش الإسرائيلي في 10 يوليو، 2021 في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / GETTY IMAGES NORTH AMERICA / Getty Images via AFP)

أقيمت مراسم يوم السبت لتوجيه الشكر لأعضاء وحدة الإنقاذ الوطنية الإسرائيلية لمساعدتهم في محاولة العثور على ناجين في جبل الأنقاض الذي خلفه وراءه انهيار مبنى سكني في سيرفسايد، ميامي.

حضر الحفل عمدة مقاطعة ميامي ديد دانييلا ليفين كافا، وعمدة سيرفسايد، تشارلز بوركيت، ورؤساء طواقم الإطفاء والإنقاذ المحلية.

توجه الفريق الإسرائيلي المكون من سبعة أفراد من مقر قيادة الجيش الإسرائيلي إلى الولايات المتحدة وبدأ العمل في الموقع بعد ثلاثة أيام من انهيار المبنى الشهر الماضي.

قدمت ليفين كافا لأعضاء الفريق الميداليات وشكرتهم على مساعدتهم في جهود البحث عن الضحايا.

في المقابل، قدم قائد الفريق الإسرائيلي، العقيد (احتياط) غولان فاخ، لليفين كافا وبوركيت علما إسرائيليا موقعا من قبل أعضاء الوحدة.

وحظي عناصر الفريق بهتافات الشكر خلال سيرهم في المدينة، حيث اصطف السكان وفرق الإطفال المحلية في الشوارع.

توديع أفراد من وحدة الإنقاذ الوطنية في الجيش الإسرائيلي من قبل طواقم البحث والإنقاذ، 10 يوليو، 2021 في سيرفسايد، فلوريدا. (Anna Moneymaker / Getty Images / AFP)

وغادر بعض أعضاء الفريق الإسرائيلي الولايات المتحدة مساء السبت، وكان من المقرر أن يتبعهم بقية الأعضاء يوم الأحد.

انهار مبنى “تشامبلين تاورز ساوث” المكون من 12 طابقا في بلدة سيرفسايد، الواقعة شمال ميامي بيتش، في 24 يونيو، بينما كان العشرات من سكانه نائمين في داخله.

ولم يتم العثور على ناجين منذ اليوم الذي انهار فيه المبنى.

صباح الأحد ، بلغ عدد القتلى المؤكدين 86 شخصا وما زال 43 شخصا في عداد المفقودين، ويُعتقد أنهم دفنوا تحت أنقاض المبنى.

وخلصت السلطات إلى أنه “لم تكن هناك فرصة لوجود حياة” بين الأنقاض المتبقية، لكن الضغط لم يتضاءل على الطواقم للعثور على الضحايا حتى تتمكن العائلات من إراحة أقربائهم.

أعلن المسؤولون الأسبوع الماضي أنهم قرروا الانتقال من مهمة البحث والإنقاذ للناجين المحتملين إلى عملية للعثور على جثث الضحايا.

وأشاد عمدة البلدة التي يبلغ عدد سكانها 6000 نسمة، تشارلز بوركيت ، بالتقدم “المذهل حقا” لفرق البحث والإنقاذ، التي تعمل على مدار الساعة في موقع المأساة.

وقال بوركيت في ذلك الوقت إن الأنقاض من المبنى كان ارتفاعها حوالي أربعة طوابق بعد الانهيار، لكنها الآن على مستوى الأرض تقريبا.

وقال آلان كومينسكي، رئيس إدارة الإطفاء في ميامي ديد، أنه تم العثور على الضحايا “في جميع أنحاء كومة الأنقاض”.

عضوان من فريق الإنقاذ الإسرائيلي، إلى اليسار ، يتحدثان أثناء عملهما مع طواقم أمريكية بين أنقاض مبنى “تشاملبين تاورز ساوث” ، في سيرفسايد، فلوريدا، 27 يونيو، 2021. (Wilfredo Lee/AP)

لكنه أضاف أن جهود الإنقاذ تركزت على المناطق التي كان من الممكن أن تنهار فيها السلالم، حيث كان من الممكن أن يكون الناس قد حوصروا في السلالم خلال محاولتهم الهروب.

تجري تحقيقات متعددة لتحديد سبب الانهيار.

كشف تقرير صدر عام 2018 عن مسؤولي المدينة عن مخاوف من حدوث “أضرار هيكلية كبيرة” في المجمع، من لوح البلاط الخرساني تحت سطح المسبح إلى الأعمدة والعوارض في مرآب السيارات.

في رسالة إلى السكان في أبريل، وصف جان وودنيكي، رئيس نقابة المبنى السكني، الضرر “المتسارع” الذي لحق بالمبنى البالغ من العمر 40 عاما منذ ذلك الحين، وكان من المقرر أن تبدأ الإصلاحات قريبا.

أمرت السلطات المحلية بإجراء مراجعات لسلامة المباني المجاورة بعد الكارثة، بما في ذلك “تشامبرلين تاورز نورث”، البرج الآخر للمبنى المنهار.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال