السفارة الإسرائيلية في الإمارات تحتفل بأول عيد فصح لها
بحث

السفارة الإسرائيلية في الإمارات تحتفل بأول عيد فصح لها

غرد السفير إيتان نائيه إجابة مباشرة إلى حد ما على سؤال عيد الفصح القديم: "ما هو المختلف هذه الليلة؟"

سفارة إسرائيل في الإمارات العربية المتحدة تقيم أول احتفال بعيد الفصح، 27 مارس 2021 (video screenshot)
سفارة إسرائيل في الإمارات العربية المتحدة تقيم أول احتفال بعيد الفصح، 27 مارس 2021 (video screenshot)

أقامت السفارة الإسرائيلية في الإمارات العربية المتحدة أول احتفال بعيد الفصح لها ليلة السبت، وشارك السفير إيتان نائيه لحظة من الأمسية الاحتفالية على الإنترنت.

وغرد نائيه مقطع فيديو للمشاركين وهم يغنون أغنية “ما نشتانا” التي يغنيها تقليديا أصغر الحاضرين في ليلة الـ”سيدر”، وهي عشية عيد الفصح العبري، والتي تسأل “ما هو المخلف هذه الليلة عن سائر الليالي؟”

وكتب “’ما نشتانا’ الكلمات الخالدة في ليلة الفصح”.

“ما هو المختلف هذه الليلة ؟ ها هو: أول سيدر للسفارة الإسرائيلية في أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة، تحت السماء المرصعة بالنجوم”.

ولدى الإمارات جالية يهودية صغيرة ولكنها متنامية، ويقدر عدد أفرادها بنحو 3000 شخص.

ووصل نائيه إلى الإمارات في يناير لشغل منصب مبعوث إسرائيل الأول للدولة الخليجية، بعد اتفاق التطبيع العام الماضي بين الدولتين.

وقال نائيه لتايمز أوف إسرائيل في ذلك الوقت إنه يرى مستقبلا مشرقا – وأكثر رخصا – أمام الإسرائيليين مع تطور العلاقات.

وقال إن “الإمارات العربية المتحدة منفتحة على سوق ضخم وموانئ ضخمة ومناطق تجارة حرة كبيرة جدا. هناك مزايا هائلة للتجارة الإسرائيلية، سواء كانت واردات أم صادرات، لخفض تكاليف المعيشة”.

وقّعت إسرائيل والإمارات على اتفاق تطبيع بوساطة أمريكية في البيت الأبيض في 15 سبتمبر، 2020. وتبعت هذه الخطوة اتفاقات تطبيع مع البحرين والسودان والمغرب.

وقد قال نائيه (57 عاما) أهداف وزير الخارجية غابي أشكنازي للعلاقة كانت “واسعة ومحددة”.

وقيل له كما يسرد: “تعرف على المكان. تعرف على القضايا. قم بتحديد القضايا وتحديد الأفراد الذين نحتاج أن نكون على تواصل معهم، وبعد ذلك اذهب وقابلهم. قم بتعزيز وزيادة التعاون في جميع المجالات الممكنة… وتطوير الحوار على جميع المستويات”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال