إسرائيل في حالة حرب - اليوم 253

بحث

السفارة الأمريكية في قطر تستضيف حفلا بمناسبة عيد “الحانوكا” بمشاركة دبلوماسيون إسرائيليون

أعضاء البعثة الدبلوماسية الإسرائيلية المؤقتة لكأس العالم في الدولة الخليجية يشاركون في الحفل إلى جانب دبلوماسيين من سفارات أخرى ويهود محليين ومبعوثين من حاباد

السفير الأمريكي لدى قطر تيمي ديفيس والدبلوماسية الإسرائيلية إيريس أمبور في حفل إضاءة الشموع بمناسبة عيد الحانوكا في السفارة الأمريكية في قطر، 20 ديسمبر، 2022.  (Foreign Ministry)
السفير الأمريكي لدى قطر تيمي ديفيس والدبلوماسية الإسرائيلية إيريس أمبور في حفل إضاءة الشموع بمناسبة عيد الحانوكا في السفارة الأمريكية في قطر، 20 ديسمبر، 2022. (Foreign Ministry)

استضافت السفارة الأمريكية في قطر حفلا بمناسبة عيد الحانوكا (الأنوار) يوم الثلاثاء حضره دبلوماسيون إسرائيليون مقيمون بشكل مؤقت في قطر بمناسبة استضافة الدولة الخليجية لمباريات كأس العالم لكرة القدم.

ترأس السفير الأمريكي لدى قطر، تيمي ديفيس، مراسم إضاءة الشموع التي حضرها دبلوماسيون آخرون، وأفراد من الجالية اليهودية المحلية في قطر وعدد من مبعوثي “حاباد”، حسبما جاء في بيان لوزارة الخارجية الإسرائيلية.

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية إن ديفيس قال للضيوف إنه تعلم عن أهمية العيد عندما خدم إلى جانب جنود يهود في مشاة البحرية، وأنه يشعر بالحماس لتمكنه من استضافة الحدث يوم الثلاثاء.

وأهدت إيريس أمبور، التي ترأست البعثة الدبلوماسية الإسرائيلية المؤقتة في قطر والتي قدمت خدمات قنصلية للإسرائيليين الذين تواجدوا في الدولة لحضور مباريات كأس العالم، ديفيس قميصا كُتب عليه “حانوكا في قطر” والذي تم إنتاجه خصيصا لهذا الحدث.

وبحسب الفيفا، فإن 4500 مشجع حضروا كأس العالم سجلوا جنسيتهم على أنهم إسرائيليون. ومع ذلك، فإن تقييم وزارة الخارجية نفسها يشير إلى أن العدد نفسه تقريبا دخل قطر باستخدام جواز سفر غير إسرائيلي، خوفا من المخاطر الأمنية المحتملة، مما يرفع عدد المشجعين الإسرائيليين إلى ما يصل إلى 10 آلاف.

على الرغم من عدم وجود علاقات رسمية بين البلدين، إلا أن اسرائيل تتعامل مع الدوحة من أجل تسهيل توزيع المساعدات القطرية على قطاع غزة.

استضافت قطر مكتبا تجاريا إسرائيليا خلال التسعينيات تم إغلاقه خلال الانتفاضة الثانية.

بسبب عدم وجود علاقات دبلوماسية، تم التوصل إلى اتفاق خاص بين الفيفا وإسرائيل وقطر قبل كأس العالم للسماح للدبلوماسيين الإسرائيليين بالوصول ومساعدة الإسرائيليين المتواجدين في البلدة الخليجي لحضور البطولة.

ساهم في هذا التقرير آش أوبل

اقرأ المزيد عن