إعادة عقارب الساعة 60 دقيقة إلى الوراء مع بدء التوقيت الشتوي في إسرائيل
بحث

إعادة عقارب الساعة 60 دقيقة إلى الوراء مع بدء التوقيت الشتوي في إسرائيل

حصل الإسرائيليون على ساعة نوم إضافية من السبت إلى الأحد مع بدء فصل الشتاء

ساعة في فندق في تل أبيب، 09 مارس 2011 (Sophie Gordon / Flash90)
ساعة في فندق في تل أبيب، 09 مارس 2011 (Sophie Gordon / Flash90)

بدأ فصل الشتاء في إسرائيل رسميا بين عشية وضحاها من السبت إلى الأحد، بينما عادت عقارب الساعة إلى الوراء 60 دقيقة، مع نهاية التوقيت الصيفي.

وفي الساعة الثانية صباحا، عاد الوقت إلى الساعة الواحدة صباحا مرة أخرى.

وسيعود التوقيت الصيفي رسميا في 26 مارس 2021.

وكتب بعض الأشخاص على وسائل التواصل الاجتماعي أن ساعة إضافية في 2020 قد لا تكون موضع ترحيب.

وأقر الكنيست في عام 2013 تشريعا يمدد التوقيت الصيفي من يوم الأحد الأخير في مارس إلى آخر يوم أحد في أكتوبر.

وقبل ذلك، كان التوقيت يبدأ ليلة السبت قبل يوم الغفران، كي تأتي نهاية صيام اليوم، المرتبطة بحلول الليل، ساعة “أبكر”.

ولأن التقويم العبري قمري، يمكن أن يقع يوم الغفران بين منتصف سبتمبر ومنتصف أكتوبر، ما يعني أنه يمكن للإسرائيليين العودة إلى التوقيت الشتوي ما يصل شهر ونصف قبل معظم البلدان الأخرى.

ونتيجة لذلك، أصبحت قضية تغيير التوقيت الموسمي مثيرة للجدل، ووقعت في خضم التوترات السياسية بين الأحزاب الدينية والعلمانية قبل تنفيذ تغيير 2013.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال