الرئيس الأمريكي جو بايدن يهنئ الشعب اليهودي بمناسبة رأس السنة العبرية الجديدة
بحث

الرئيس الأمريكي جو بايدن يهنئ الشعب اليهودي بمناسبة رأس السنة العبرية الجديدة

في رسالة عشية العام اليهودي الجديد، الرئيس الأمريكي يتمنى لليهود "الصحة والشفاء والتقدم"، وشدد على الارتباط القوي بإسرائيل

الرئيس الأمريكي جو بايدن يتحدث من غرفة الطعام بالبيت الأبيض في واشنطن ، 3 سبتمبر 2021 (AP Photo / Susan Walsh)
الرئيس الأمريكي جو بايدن يتحدث من غرفة الطعام بالبيت الأبيض في واشنطن ، 3 سبتمبر 2021 (AP Photo / Susan Walsh)

أصدر الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الأحد تحية إلى الشعب اليهودي، قبل يوم واحد من عيد رأس السنة، متمنيا للمحتفلين بالمناسبة “عاما من الصحة والشفاء والتقدم”.

وأشار بايدن إلى أن فترة الأعياد اليهودية، التي تبدأ مع رأس السنة الميلادية مساء الاثنين، تأمر “الذين يحتفلون بها بالتوقف، والنظر إلى الداخل، والتفكير في العام الماضي. إنه الوقت لإجراء جرد للروح، حساب نفس، والسؤال عن أنفسنا وعن بعضنا البعض أسئلة تتجاوز معتقداتنا الفردية: من أريد أن أكون؟ ما نوع الأمة التي نريد تشكيلها؟ ما نوع العالم الذي نريد إنشاءه؟”

قال بايدن، الذي يحتفل بعيد رأس السنة اليهودية الأولى منذ توليه منصبه في شهر يناير، إن العام اليهودي الجديد هو “تذكير بقدرتنا اللانهائية على تغيير حياتنا والبدء من جديد”.

وأشار إلى فرصة “إعادة بناء مجتمعاتنا من خلال التعاطف والعمل اللطيف والرحمة. وطلب التوبة عندما نقصر عن قيمنا. إن روش هاشانا (رأس السنة) هو إعادة تأكيد على أننا منحنا، بحكم خالقنا وإنسانيتنا المشتركة، القدرة على سد الفجوة بين العالم الذي نراه والعالم الذي نسعى إليه”.

وقال أنه بينما أحرزت الولايات المتحدة “تقدما كبيرا” نحو تلك الأهداف، لا يزال هناك الكثير من العمل المتبقي، بما في ذلك الحاجة إلى “التحدث بوضوح وقناعة ضد معاداة السامية أينما وكيفما تتجلى”.

كما أشار إلى الحاجة إلى “إعادة تأكيد علاقتنا القوية مع دولة إسرائيل”.

وانتهى بتمنياته في أن تكون السنة العبرية 5782 “عام من الصحة والشفاء والتقدم”، وقدم “أحر تمنياته لكل من يحتفلون برأس السنة العبرية في الولايات المتحدة وإسرائيل وحول العالم”.

التقى بايدن برئيس الوزراء نفتالي بينيت في البيت الأبيض أواخر الشهر الماضي.

في مكالمة أجراها الرئيس مع القادة اليهود الأمريكيين يوم الجمعة، قال بايدن إن إدارته “ستحافظ على الروابط العميقة التي بدأت عند ولادة الدولة اليهودية – وهي رابطة تشرفت بتجديدها مع رئيس الوزراء بينيت في البيت الأبيض الأسبوع الماضي”.

خلال المكالمة، قال بايدن أيضا إن رسالة الأعياد اليهودية، “لطالما آمنت أنها عالمية”. مضيفا أن الفكرة المركزية لـ”التجديد” كانت في صميم حملته الرئاسية لعام 2020.

“تسمح لنا الأيام المقدسة أيضا بتحمل المسؤولية الجماعية للتجديد”، قال. “أنا كاثوليكي ممارس، وأحد الأشياء التي أحبها في البابا اليوم هو أنه يستثمر في التجديد والتسامح.”

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال