الدول الأوروبية تغلق تباعا مجالها الجوي أمام الطائرات الروسية
بحث

الدول الأوروبية تغلق تباعا مجالها الجوي أمام الطائرات الروسية

قائمة متزايدة من الدول، بما في ذلك بعض الدول الاسكندنافية وإيطاليا وألمانيا وفرنسا وبولندا، تمنع بشكل أساسي الرحلات الجوية للطائرات الروسية إلى الغرب، وروسيا ترد بالمثل

طائرة إيروفلوت إيرباص A330 على مدرج مطار شيريميتيفو، موسكو، 24 يونيو، 2013. (AP / Sergei Ivanov)
طائرة إيروفلوت إيرباص A330 على مدرج مطار شيريميتيفو، موسكو، 24 يونيو، 2013. (AP / Sergei Ivanov)

من ألمانيا إلى السويد مرورا بفرنسا وإيطاليا قررت دول أوروبية إغلاق مجالها الجوي أمام الشركات الروسية ردا على غزو موسكو لأوكرانيا.

كذلك اعلنت كندا بعد ظهر الأحد إغلاق مجالها الجوي أمام كل الشركات المشغلة لطائرات روسية.

وأعلنت وزارة النقل الألمانية الأحد “منع طيران الطائرات ومشغلي الطائرات الروسية في المجال الجوي الألماني” اعتبارا من الساعة 14,00 ت غ.

وأوضحت برلين أن هذا المنع سار مدة ثلاثة أشهر لكنه لا يشمل رحلات إنسانية محتملة.

وبعدما بدا أن فرنسا مترددة بهذا الشأن أعلنت ظهر الأحد قرارا مماثلا وكتب الوزير المنتدب لشؤون النقل جان-باتيست جباري في تغريدة “تغلق فرنسا مجالها الجوي أمام كل الطائرات والشركات الروسية اعتبارا من مساء الأحد. في وجه الغزو الروسي لأوكرانيا ترد أوروبا بوحدة صف كاملة”.

واصدرت إيرلندا وإسبانيا وبلجيكا وهولندا فضلا عن إيطاليا والنمسا ومالطا ومقدونيا الشمالية القرار نفسه.

وغرد رئيس الوزراء البلجيكي الكسندر دي كرو بقوله “في أوروبا الأجواء مفتوحة (..) أمام اولئك الذين يؤمنون التواصل بين الشعوب وليس أمام الذين يرتكبون عدوانا وحشيا”.

وقال وزير البنى التحتية الهولندي مارك هاربرز “لا مكان في المجال الجوي الهولندي لنظام يعتمد عنفا وحشيا غير مجد”.

متظاهرة تحمل لافتة كتُب عليها “الدولة الفرنسية، أغلقي المجال الجوي فوق أوكرانيا” ، خلال مظاهرة ضد العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا خلال تجمع حاشد في ميدان الجمهورية في رين، غرب فرنسا في 26 فبراير، 2022. (DAMIEN MEYER / AFP)

وأكدت حكومة لوكسمبورع التي تشكل منصة رئيسية لطائرات الشحن ونقل السلع إلى أوروبا في بيان “التحضير لتوجيه البلاغات الضرورية لإغلاق” مجالها الجوي أمام الشركات الروسية اعتبارا من الأحد.

وأعلنت إسبانيا بدورها بعد ظهر الأحد “اغلاق مجالها الجوي أمام شركات الطيران الروسية”.

وكتبت وزارة النقل في تغريدة “ستغلق إسبانيا مجالها الجوي أمام شركات الطيران الروسية” مضيفة “استنادا إلى توجيهات التعاون التي حددها الاتحاد الأوروبي سيكون لهذا الإجراء مفاعيل على الرحلات التي تسيرها شركات الطيران الروسية التي تستخدم المجال الجوي الإسباني”.

في أوروبا الشمالية، أعلنت فنلندا التي لها حدود تمتد أكثر من 1300 كيلومتر مع جارتها روسيا فضلا عن السويد والدنمارك وايسلندا الأحد، تدابير كهذه.

وتنضم هذه الدول بذلك إلى بولندا وتشيكيا وإستونيا وبلغاريا ومولدوفا والمملكة المتحدة.

 التفاف

ومع إغلاق هذا العدد الكبير من الدول مجالها الجوي، يواجه الطيران الروسي منطقة واسعة محظورة عليه في أوروبا ما يرغم الرحلات على سلوك مسارات التفافية طويلة.

وخلال اجتماع مقرر الأحد لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي “سندفع باتجاه اغلاق على مستوى الاتحاد الأوروبي برمته” على ما كتب وزير الخارجية الدنماركي يبه كوفود في تغريدة.

وأضاف أن الغزو الروسي لأوكرانيا “يجب أن يواجه بأشد العقوبات الدولية الممكنة”.

مركبات عسكرية روسية تدخل أوكرانيا ، 24 فبراير، 2022. (Video screenshot)

وأكد وزير الخارجية السويدي هانز دالغرن “نريد أن يفعّل إغلاق (المجال الجوي) في أسرع وقت ممكن والطريقة الفضلى والأسرع لذلك هو أن يتم على الصعيد الأوروبي”.

وردا على هذه القرارات بدأت موسكو منع تحليق طائرات مرتبطة بدول أوروبية أعلنت حظر مجالها الجوي في الأيام الأخيرة، فوق أراضيها مثل المملكة المتحدة ولاتفيا وليتوانيا واستونيا وسلوفينيا وبلغاريا وبولندا وتشيكيا.

وقرر عدد كبير من شركات الطيران الغربية تعليق رحلاتها إلى روسيا وفوق أراضيها مدة أسبوع مشيرة إلى انها تتوقع إجراءات رد من موسكو.

ومن بين هذه الشركات لوفتهانزا الأكبر أوروبيا السبت، وإير فرانس الفرنسية الأحد التي اعلنت أنها ستوقف حتى إشعار آخر رحلاتها إلى موسكو وسان بطرسبرغ “نظرا إلى الوضع في المنطقة”.

وبسبب ذلك تعلق الشركة الفرنسية رحلات من وإلى كل من الصين وكوريا الجنوبية واليابان “بانتظار درس خيارات خطط الطيران التي تسمح بتجنب المجال الجوي الروسي”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال