الجيش يكشف عملية تهريب اسلحة ضخمة في جنوب الضفة الغربية
بحث

الجيش يكشف عملية تهريب اسلحة ضخمة في جنوب الضفة الغربية

اعتقل جنود ستة مشتبه بهم فلسطينيين؛ صادروا 7 اسلحة نارية، 4 سكاكين عسكرية، والاف الرصاصات

مراسل الجيش والامن في التايمز أوف إسرائيل

اسلحة ذخائر ومعدات عسكرية صادرها جنود اسرائيليون خلال مداهمة في قرية دير رازح في الضفة الغربية، 8 فبراير 2018 (Israel Defense Forces)
اسلحة ذخائر ومعدات عسكرية صادرها جنود اسرائيليون خلال مداهمة في قرية دير رازح في الضفة الغربية، 8 فبراير 2018 (Israel Defense Forces)

فكك الجيش الإسرائيلي حلقة تهريب اسلحة ضخمة في تلال جنوب الخليل صباح الخميس، واعتقل خمسة مشتبه بهم وصادر الاسلحة النارية، السكاكين والذخائر، قال الجيش.

ووفقا للجيش، تم كشف الاسلحة داخل مجمع في قرية دير رازح، جنوب غرب الخليل.

هذا مجمع تابع لتاجر اسلحة تم اعتقاله في الموقع، بالإضافة الى خمسة مشتبه بهم تم تسليمهم الى [جهاز الامن الداخلي الشاباك] للتحقيق”، قال الجيش في بيان.

وصادر الجنود اربع مسدسات، ثلاثة بنادق هوائية، اربعة سكاكين عسكرية، حاملات اسلحة، وذخائر.

وفي مداهمة منفصلة، في مخيم الفوار في مركز الضفة الغربية، اعتقل جنود رجلا فلسطينيا مشتبه به برشق 24 زجاجة خارقة باتجاه جنود اسرائيليين في الشهر الماضي، قال الجيش.

وفي مواقع اخرى في الضفة الغربية، اعتقل الجيش ثمانية فلسطينيين اخرين يشتبه الجيش بهم بالمشاركة في اشتباكات مع جنود او رشق الحجارة باتجاه مدنيين اسرائيليين.

“تم تسليم المشتبه بهم والادلة الى قوات الامن للتحقيق”، قال الجيش.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال