الجيش يعتقل 4 مستوطنين بعد محاولة اثنان منهم التسلل داخل قاعدة عسكرية في الضفة الغربية
بحث

الجيش يعتقل 4 مستوطنين بعد محاولة اثنان منهم التسلل داخل قاعدة عسكرية في الضفة الغربية

رصد الجنود اثنين من المشتبه بهم يتسلقون السياج لدخول مقر لواء السامرة الإقليمي وسط أعمال عنف مستمرة من قبل ما يسمى "شباب التلال"

مراسل الجيش والامن في التايمز أوف إسرائيل

صورة توضيحية: جنود إسرائيليون يقفون على طريق في وسط الضفة الغربية حيث تم العثور على عبوتين ناسفتين، 22 نوفمبر 2020 (Israel Defense Forces)
صورة توضيحية: جنود إسرائيليون يقفون على طريق في وسط الضفة الغربية حيث تم العثور على عبوتين ناسفتين، 22 نوفمبر 2020 (Israel Defense Forces)

أعلن الجيش الإسرائيلي أنه تم اعتقال أربعة مستوطنين في شمال الضفة الغربية بعد أن حاول اثنان منهم التسلل داخل قاعدة عسكرية بعد ظهر الخميس.

وبحسب الجيش، تم رصد اثنين من المشتبه بهم وهم يتسلقون السياج إلى مقر لواء السامرة الإقليمي بالقرب من نابلس. عندما تم إرسال الجنود لاعتقالهم، فر المشتبه بهما من مكان الحادث، وطاردتهم قوات الجيش.

وتم القبض على المتسللين المشتبه بهما واعتقالهما، إلى جانب مستوطنين آخرين تم العثور عليهما في مكان قريب ويشتبه في أنهما جزء من نفس المجموعة.

وقال الجيش أنه تم تسليم المشتبهين الأربعة إلى الشرطة للتحقيق معهم.

وجاء الحادث الاستثنائي للغاية وسط الاضطرابات المتزايدة في الضفة الغربية، حيث اشتبك إسرائيليون قوميون – الذين يشار إليهم بإسم “شباب التلال”، في اشارة الى التلال التي أقاموا عليها بؤر استيطانية غير قانونية – بانتظام مع القوات الإسرائيلية وهاجموا الفلسطينيين في الأسابيع الأخيرة.

وجاء هذا التصعيد في العنف ردًا على مصرع أهوفيا سنداك (16 عاما) خلال مطاردة للشرطة بعد الاشتباه بقيامه برشق فلسطينيين بالحجارة.

وقالت الشرطة إن السائق فقد السيطرة على السيارة ما أدى الى انقلابها، بينما زعم مستوطنون أن الحادث نتج عن اصطدام سيارة الشرطة بالمركبة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال