الجيش الإسرائيلي: مقتل فلسطينيين أثناء محاولتهما دهس جنود خلال مداهمة بالضفة الغربية
بحث

الجيش الإسرائيلي: مقتل فلسطينيين أثناء محاولتهما دهس جنود خلال مداهمة بالضفة الغربية

بحسب الجيش فإن المشتبه بهما زادا من سرعة مركبتهما باتجاه الجنود أثناء عمليات بحث عن مشتبه به في مخيم الجلزون؛ اعتقال 16 مطلوبا فلسطينيا فجرا

القوات الاسرائيلية تعتقل فلسطينيا مطلوبا في الضفة الغربية، 3 اكتوبر 2022 (Israel Defense Forces)
القوات الاسرائيلية تعتقل فلسطينيا مطلوبا في الضفة الغربية، 3 اكتوبر 2022 (Israel Defense Forces)

أعلن الجيش الاسرائيلي ان فلسطينيين قتلا بالرصاص بالقرب من رام الله في ساعات ما قبل فجر يوم الاثنين، بعد محاولتهما دهس القوات خلال مداهمة اعتقال في المنطقة.

وبحسب الجيش، بينما كانت القوات تعمل في مخيم الجلزون للاجئين في محاولة لاعتقال مشتبه به، بدأت مركبة تتسارع باتجاههم.

وقال الجيش أنه “خلال العملية، تمت محاولة دهس القوات، التي ردت بإطلاق النار وتحييد المشتبه بهما”.

ولم يصب اي جندي في الحادث.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية أنه تم إخطارها بوفاة الشابين، لكنها لم تعرف بعد هويتهما. وذكرت بعض وسائل الإعلام العبرية أن ثالثا كان في السيارة أصيب أيضا.

وزعمت لقطات نشرتها وسائل إعلام فلسطينية إظهار آثار دماء على الطريق الذي وقع فيه الحادث، مما يشير إلى احتجاز جثثهما لدى الجيش الإسرائيلي.

وجاء هجوم الدهس المزعوم وسط تصاعد العنف في الضفة الغربية.

واصيب جندي وسائق سيارة يوم الاحد بجروح طفيفة في هجومين منفصلين بالرصاص في الضفة الغربية.

واستهدف مسلحون فلسطينيون في الأشهر الأخيرة مواقع عسكرية وقوات تعمل على طول الجدار الأمني في الضفة الغربية ومستوطنات إسرائيلية ومدنيين على الطرق.

ويبقى الجيش والشرطة في حالة تأهب قصوى منذ الأسبوع الماضي وسط موسم الأعياد اليهودية، مع تصاعد التوترات بسبب الحملة الإسرائيلية العسكرية التي أسفرت عن مقتل أكثر من 100 فلسطيني واعتقال أكثر من 2000 في مداهمات ليلية في الضفة الغربية.

وقال الجيش أنه اعتقل 16 فلسطينيا مطلوبا خلال مداهمات اعتقال في أنحاء الضفة الغربية فجر الإثنين.

وقد تعرضت القوات الاسرائيلية مرارا لاطلاق نار خلال المداهمات الليلية بالضفة الغربية. وقُتل أحد أفراد قوات الشرطة الخاصة بينما كانت القوات تنهي عملية اعتقال في منطقة جنين في شهر مايو. وفي الشهر الماضي، قُتل ضابط كبير بالجيش الإسرائيلي في تبادل إطلاق نار مع فلسطينيين عند الجدار الأمني شمال الضفة الغربية.

وبدأ الجيش عمليات الاعتقال بعد سلسلة هجمات أسفرت عن مقتل 19 شخصا بين منتصف مارس وبداية مايو.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال