إسرائيل في حالة حرب - اليوم 286

بحث

الجيش الإسرائيلي يقول أنه يحقق مع جنود قاموا بربط معتقل فلسطيني على غطاء محرك مركبة عسكرية

الجيش يقول إن الجنود تصرفوا بشكل مخالف للبروتوكول خلال عملية بالقرب من جنين، حيث تبادلت القوات إطلاق النار مع مسلحين فلسطينيين

جنود إسرائيليون يربطون معتقلا فلسطينيا جريحا على غطاء محرك مركبة عسكرية بعد عملية في الضفة الغربية، 22 يونيو، 2024.  (Twitter, used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)
جنود إسرائيليون يربطون معتقلا فلسطينيا جريحا على غطاء محرك مركبة عسكرية بعد عملية في الضفة الغربية، 22 يونيو، 2024. (Twitter, used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)

قال الجيش الإسرائيلي يوم السبت إن الجنود الذين قاموا بربط فلسطيني مصاب على غطاء مركبة عسكرية في شمال الضفة الغربية في وقت سابق من اليوم تصرفوا بشكل مخالف للبروتوكول وأنه يجري التحقيق في الحادث.

وعملت القوات الإسرائيلية في منطقة وادي برقين قرب مدينة جنين على اعتقال مطلوبين فلسطينيين. وقال الجيش الإسرائيلي أنه خلال العملية، تبادل الجنود إطلاق النار مع مسلحين.

وتعرض الفلسطيني لإطلاق النار وسط معارك بالأسلحة النارية مع القوات التي اشتبهت بأنه كان متورطا في إطلاق النار. وتم إخراجه من المنطقة وهو مربوط على غطاء المركبة.

إلا أنه تم تسليمه لاحقا إلى الهلال الأحمر.

وقال الجيش ردا على استفسار حول هذا الموضوع إن تصرفات الجنود “تتعارض مع الأوامر والإجراءات”.

وأن “السلوك الذي ظهر في الفيديو لا يتوافق مع أوامر جيش الدفاع وما هو متوقع من جنوده”.

وأضاف أنه يجري التحقيق في الحادث وسيتم التعامل معه على هذا الأساس.

منذ 7 أكتوبر، اعتقلت القوات حوالي 4150 فلسطينيا في جميع أنحاء الضفة الغربية، من بينهم أكثر من 1750 ينتمون إلى حماس.

ووفقا لوزارة الصحة التابعة للسلطة الفلسطينية، قُتل أكثر من 540 فلسطينيا في الضفة الغربية خلال تلك الفترة.

وخلال الفترة نفسها، قُتل 21 إسرائيليا، من بينهم أفراد أمن، في هجمات فلسطينية في إسرائيل والضفة الغربية. وقُتل ثلاثة آخرين من أفراد القوات الإسرائيلية خلال اشتباكات مع مسلحين في الضفة الغربية.

وآخر قتيل للهجمات الفلسطينية كان رجلا إسرائيليا قُتل برصاص مسلحين في بلدة قلقيلية بالضفة الغربية يوم الجمعة، قبل أن يتم إضرام النار في سيارته.

اقرأ المزيد عن