الجيش الإسرائيلي يقصف موقعا لحماس بعد إطلاق نار من غزة على بلدة في الجنوب
بحث

الجيش الإسرائيلي يقصف موقعا لحماس بعد إطلاق نار من غزة على بلدة في الجنوب

في غارة نهارية نادرة نسبيا، سلاح الجو يقصف بيت حانون ردا على رصاصة من القطاع الذي تديره حماس والتي أصابت ورشة أقفال

صورة للجدار الفاصل على طول الحدود بين اسرائيل وغزة، 8 ديسمبر، 2021 (Flash90)
صورة للجدار الفاصل على طول الحدود بين اسرائيل وغزة، 8 ديسمبر، 2021 (Flash90)

ردا على إطلاق نار من قطاع غزة يوم الثلاثاء، قصف الجيش الإسرائيلي نقطة مراقبة تابعة لحركة حماس بالقرب من مدينة بيت حانون الفلسطينية، حسبما ذكر الجيش.

جاءت الغارة الجوية بعد أن أصابت رصاصة ورشة عمل في موشاف نتيف هعسراه الجنوبية في وقت سابق من اليوم.

لم يصب أحد في الحادث. ولم يتضح على الفور ما إذا كان إطلاق النار خاطئا أم متعمدا.

بغض النظر، شن الجيش الإسرائيلي غارات جوية ردا على ذلك.

ووقع حادث مماثل الشهر الماضي، حيث اشتبكت قوات حماس الأمنية على ما يبدو مع فلسطينيين بالقرب من الحدود الشمالية لغزة. وقدر الجيش أن الرصاصة كانت نيرانا خاطئة ولم يرد.

رصاصة أطلقت من قطاع غزة بعد أن أصابت منشأة صناعية في نتيف هعسارا، 19 يوليو 2022 (الجيش الإسرائيلي).

وجاء حادث يوم الثلاثاء بعد إطلاق أربعة صواريخ على جنوب إسرائيل من غزة يوم السبت، دون أن تتسبب في أضرار، لكنها استدعت ضربة جوية إسرائيلية ردا على ذلك.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي يئير لبيد يوم الأحد إن إسرائيل سترد “بسرعة وبقوة” على أي هجوم من القطاع.

“سياسة هذه الحكومة لم تتغير. على أي حريق أو أي بالون حارق – سنرد بسرعة وبقوة وبدون تردد”، قال لبيد، مشيدا بالجيش على رده.

وفقا للجيش، فإن غاراته الجوية يوم السبت أعاقت بشكل كبير قدرات حماس على انتاج الأسلحة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال