إسرائيل في حالة حرب - اليوم 256

بحث

الجيش الإسرائيلي يعلن عن مقتل فلسطيني حاول طعن جندي في الضفة الغربية

بحسب الجيش فإنه تم "تحييد" المشتبه به بعد أن اقترب من الجنود وهو يحمل سكينا بالقرب من مخيم الفوار القريب من مدينة الخليل

موقع ما قال الجيش إنها محاولة طعن قرب مخيم الفوار قرب الخليل جنوب الضفة الغربية، 9 شباط، 2023.(Social media: Used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)
موقع ما قال الجيش إنها محاولة طعن قرب مخيم الفوار قرب الخليل جنوب الضفة الغربية، 9 شباط، 2023.(Social media: Used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)

أعلن الجيش الإسرائيلي ومسعفون إن القوات الإسرائيلية أطلقت النار على فلسطيني بعد أن حاول طعن جندي إسرائيلي في مدينة الخليل بالضفة الغربية يوم الخميس، والذي توفي متأثرا بجروحه في وقت لاحق.

بحسب الجيش، فإن الفلسطيني، الذي كان مسلحا بسكين، اقترب من الجنود عند حاجزا بالقرب من مخيم الفوار وحاول طعنهم.

وجاء في بيان للجيش إن “القوات أطلقت النار عليه وقامت بتحييده”، وأرفق البيان بصورة للسكين.

وأظهرت صور من موقع الهجوم المزعوم الفلسطيني وهو يتلقى العلاج من قبل مسعفين عسكريين قبل أن يتم نقله إلى المركز الطبي “سوروكا” في بئر السبع.

وقالت منظمة “منقذون بلا حدود” لخدمات الطوارئ أنه تم الإعلان عن وفاته هناك.

وقالت وزارة الصحة التابعة للسلطة الفلسطينية إنه يُدعى شريف حسن رباع (22 عاما).

تظهر هذه الصورة التي نشرها الجيش الإسرائيلي ما يقول إنه السكين الذي استُخدم في محاولة طعن بالقرب من مدينة الخليل بالضفة الغربية، 9 فبراير، 2023. (Israel Defense Forces)

ولم تقع إصابات في صفوف الجنود الإسرائيليين في محاولة الهجوم المزعومة، بحسب الجيش.

وتأتي الحادثة مع استمرار تصاعد التوتر في الضفة الغربية.

كثف الجيش من عملياته في الضفة الغربية للتعامل مع سلسلة من الهجمات التي خلفت 31 قتيلا في إسرائيل في عام 2021، بالإضافة إلى القتلى السبعة في الهجوم الذي وقع في الشهر الماضي.

وأسفرت عمليات الجيش عن اعتقال أكثر من 2500 فلسطينيا في مداهمات ليلية شبه يومية. كما خلفت 171 قتيلا فلسطينيا في عام 2022، و43 آخرين منذ مطلع العام، العديد منهم خلال تنفيذهم لهجمات أو في مواجهات مع القوات الإسرائيلية، لكن بعضهم كانوا مدنيين غير متورطين في القتال.

اقرأ المزيد عن