الجيش الإسرائيلي يطلق غارة مستهدفة ويغتال أحد قادة الجهاد الإسلامي في غزة
بحث

الجيش الإسرائيلي يطلق غارة مستهدفة ويغتال أحد قادة الجهاد الإسلامي في غزة

الجيش الإسرائيلي يقتل بهاء أبو العطا ، يقول إنه كان يخطط لهجمات 'وشيكة' ؛ اندلاع صوت صفارات الإنذار في الجنوب والجيش يستعد لجولة جديدة من القتال

المنزل المدمر لزعيم الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا بعد غارة إسرائيلية، غزة  12 نوفمبر 2019  MAHMUD HAMS / AFP
المنزل المدمر لزعيم الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا بعد غارة إسرائيلية، غزة 12 نوفمبر 2019 MAHMUD HAMS / AFP

في بيان ، وصف الجيش الإسرائيلي القيادي بهاء ابو العطا بأنه “قنبلة موقوتة”، وقال إنه كان يستعد لشن هجمات جديدة على إسرائيل، بما في ذلك “دفع الخطط إلى الأمام لتنفيذ هجمات القناصة وإرسال خلايا الإرهابيين عبر الحدود”. واضاف البيان إنه خطط لشن هجمات بطائرات بدون طيار وإطلاق صواريخ بمديات مختلفة.

وقدأعلنت مصادر طبية ومسؤول في حركة الجهاد الإسلامي مقتل أحد القادة العسكريين البارزين للحركة مع زوجته في غارة جوية إسرائيلية فجر الثلاثاء استهدفت منزله شرق مدينة غزة.

وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه “استشهد القائد الكبير بهاء أبو العطا وزوجته” في غارة اسرائيلية استهدفت منزله في حي الشجاعية”.

وقالت وزارة الصحة في بيان، “استشهد مواطنان بينهما سيدة واصيب ثلاثة أخرون في حي الشجاعية”.

وفي بيان آخر قالت وزارة الداخلية التابعة لحماس في غزة إنها “تتابع تداعيات استهداف الاحتلال الإسرائيلي لأحد قادة المقاومة في حي الشجاعية فجر اليوم، وقد اتخذت الأجهزة الأمنية والشرطة التدابير اللازمة”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال