إسرائيل في حالة حرب - اليوم 147

بحث

الجيش الإسرائيلي يؤكد تسليم 14 إسرائيليا وثلاثة مواطنين تايلانديين لإسرائيل

إطلاق سراح مواطن إسرائيلي-روسي بالإضافة إلى 13 رهينة تم الاتفاق عليها مع إسرائيل؛ تم نقل إحدى الرهائن مباشرة إلى المستشفى عبر مروحية

الرهائن الإسرائيليون الذين تم إطلاق سراحهم في 26 نوفمبر 2023: الأعلى من اليسار إلى اليمين: هاغر بروديتش وأبناء عوفري ويوفال وأوريا؛  روني كريفوي؛ الصف الأوسط:حين ألموغ غولدشتاين وأولادها أغام وغال وطال ألموغ؛ في الصف السفلي: أفيغيل عيدان، ألما أفراهام، أفيفا سيغال، والشقيقتان إيلا ودفنا إلياكيم.(Photos: Courtesy; combination image: Times of Israel)
الرهائن الإسرائيليون الذين تم إطلاق سراحهم في 26 نوفمبر 2023: الأعلى من اليسار إلى اليمين: هاغر بروديتش وأبناء عوفري ويوفال وأوريا؛ روني كريفوي؛ الصف الأوسط:حين ألموغ غولدشتاين وأولادها أغام وغال وطال ألموغ؛ في الصف السفلي: أفيغيل عيدان، ألما أفراهام، أفيفا سيغال، والشقيقتان إيلا ودفنا إلياكيم.(Photos: Courtesy; combination image: Times of Israel)

أعلن الجيش الإسرائيلي أن الصليب الأحمر سلم أكثر من 12 رهينة لقوات خاصة وعناصر في جهاز الأمن العام (الشاباك) عند السياج الحدودي في الجزء الاوسط لقطاع غزة.

وسيتم نقل الرهائن المحليين إلى قاعدة “حتساريم” الجوية لإجراء فحص طبي أولي ولإجراء مكالمات مع عائلاتهم. وبعد ذلك سيتم نقلهم إلى المستشفيات للم شملهم مع أقاربهم.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه تم نقل إحدى الرهائن مباشرة بطائرة مروحية إلى المستشفى.

وتم أخذ أربعة رهائن إلى معبر رفح الحدودي المصري، ومن هناك سيتم نقلهم إلى إسرائيل.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه يقوم باستمرار بإطلاع عائلات الرهائن على آخر التطورات.

فيما يلي أسماء الرهائن المفرج عنهم:

– أفيغيل عيدان (4 سنوات)، قُتل والداها في 7 أكتوبر، ولديها شقيقان على قيد الحياة؛ اختُطفت مع جيرانها من كفار عزة.

– هاغر برودتش (40 عاما)، وأولادها عوفري (10 سنوات)، يوفال (9 سنوات) وأوريا (4 سنوات)، تم اختطافهم من كفار عزة، بينما كان الزوج/الوالد أفيحاي يقاتل المسلحين.

– حين ألموغ غولدشتاين (48 عاما)، وأولادها أغام (17 عاما)، غال (11 عاما) وطال (9 سنوات) – اختُطفوا من كفار عزة. الوالد/الزوج نداف والابنة يام قُتلا في الهجوم.

– علما أفراهام (48 عاما)، اختُطفت من ناحل عوز.

– أفيفا سيغال (64 أعوام)، في الأصل من جنوب أفريقيا، اختُطفت من كفار عزة مع زوجها، كيث سيغال، وهو مواطن أمريكي ويُعتقد أنه لا يزال في غزة.

– الشقيقتان إيلا (8 سنوات) ودافنا (15 عاما)، اختُطفتا من ناحل عوز بعد أن قُتل والدهما، نوعم، وصديقته، ديكلا، وابنها، تومر. والدتهما معيان زين كانت وجها للمعركة العامة من أجل عودتهما.

– روني كريفوي (25 عاما)، يحمل الجنسيتين الروسية والإسرائيلية، وكان يعمل في مهرجان “سوبر نوفا” الموسيقي عندما تم اختطافه.

إسرائيليون ينتظرون وصول 13 رهينة إسرائيلية أطلقت سراحهم حركة حماس في اليوم الثالث من وقف إطلاق النار الذي يستمر لمدة أربعة أيام، 26 نوفمبر، 2023. (Screenshot)

وتم نقل رهينة مسنة إسرائيلية من بين الرهائن المفرج عنهم هذا المساء من غزة مباشرة في طائرة مروحية إلى المركز الطبي “سوروكا” في بئر السبع، حسبما أعلن المستشفى.

وقالت وزارة الصحة “هذه أوقات حساسة لكل من العائلات والرهائن الذين تم إنقاذهم والذين عادوا إلى إسرائيل، ونرغب في الحفاظ على خصوصيتهم وكرامتهم”.

وذكرت تقارير إعلامية عبرية مختلفة أن الرهينة بحاجة إلى رعاية طبية فورية. أكبر رهينة تم إطلاق سراحها هذا المساء هي علما أفراهام البالغة من العمر 84 عاما.

وظهرت الصور الاولى. للرهائن الإسرائيليين وهم يعبرون إلى إسرائيل على متن سيارات تابعة للصليب الأحمر.

في الصور، يمكن رؤية أفيغايل عيدان البالغة من العمر 4 سنوات، والتي قُتل والديها في 7 أكتوبر، في الجزء الخلفي من السيارة، وكذلك دافنا إلياكيم (15 عاما)، والتي وصلت مع أختها.

أفيغايل إيدان البالغ من العمر 4 سنوات تظهر في سيارة إسعاف تابعة للصليب الأحمر مع العديد من الرهائن الآخرين الذين أطلقت حماس سراحهم في اليوم الثالث من وقف إطلاق النار الذي يستمر لمدة 4 أيام مع إسرائيل، 26 نوفمبر، 2023. (Screenshot)
دافنا إلياكيم (15 عاما)، تظهر في سيارة إسعاف تابعة للصليب الأحمر وهي تغادر غزة مع العديد من الرهائن الآخرين الذين أطلقت حماس سراحهم في اليوم الثالث من وقف إطلاق النار الذي يستمر 4 أيام مع إسرائيل، 26 نوفمبر، 2023. (Screenshot)
اقرأ المزيد عن