الجيش الإسرائيلي: مقتل فلسطيني بالرصاص بعد أن هاجم جندي بمطرقة
بحث

الجيش الإسرائيلي: مقتل فلسطيني بالرصاص بعد أن هاجم جندي بمطرقة

الجنود عثروا أيضا على سكين على جثة المشتبه به بعد الحادثة التي وقعت خارج قرية بيتين بوسط الضفة الغربية، وهي استمرار لتصاعد العنف ما وراء الخط الأخضر

توضيحية: جنود اسرائيليون ينفذون عمليات في الضفة الغربية، 18 أغسطس، 2022. (Israel Defense Forces)
توضيحية: جنود اسرائيليون ينفذون عمليات في الضفة الغربية، 18 أغسطس، 2022. (Israel Defense Forces)

قُتل فلسطيني بالرصاص بعد مهاجمته لجندي إسرائيلي بمطرقة بالقرب من قرية بيتين بوسط الضفة الغربية، حسبما أعلن الجيش الإسرائيلي ليل الأربعاء.

وأضاف الجيش أن قواته كانت تقوم بعملية روتينية في المنطقة عندما اندفع المشتبه به باتجاه الجندي، الذي قام بإطلاق النار وتحييد الشاب الفلسطيني.

كما عثرت القوات على سكين على جثة المشتبه به، وفقا للجيش.

وفقا لتحقيق أولي، ترك الجندي، وهو سائق، رفاقه لقضاء حاجته في موقع عسكري مهجور، وقام منفذ الهجوم الذي كان بانتظاره في داخل الموقع بمهاجمته.

وقال الجندي في تسجيل لصديق ونشرته هيئة البث الإسرائيلية “كان”: “لقد ضربني على رأسي بمطرقة، فكر في ما كان سيحدث لو أغمي علي من المطرقة، لكنت تعرضت للطعن ولم يكن أحد يعرف أين أنا، لأنني كنت في ’البيلبوكس’ (حصن)”.

وأصيب الجندي المستهدف بجروح طفيفة في رأسه ولم يحتاج إلى نقله إلى المستشفى بعد أن تلقى العلاج في مكان الحادث، وفقا للجيش.

ولم يتم نشر هوية المشتبه به الفلسطيني بشكل فوري.

جاء الحادث في وقت يشهد تصاعدا في العنف بالضفة الغربية.

تعرضت قوات الجيش بشكل متكرر لإطلاق نار خلال مداهمات ليلية في الضفة الغربية، خلال جهد مستمر منذ شهور ضد النشطاء الفلسطينيين.

وبدأ الجيش العملية التي أطلق عليها اسم “كاسر الأمواج” بعد سلسلة من الهجمات التي أسفرت عن مقتل 19 شخصا بين منتصف مارس وبداية مايو. واعتُقل اكثر من 1500 فلسطيني منذ بدء العملية.

في غضون ذلك، قُتل 90 فلسطينيا على الأقل بنيران القوات الإسرائيلية حتى الآن هذا العام، بحسب معطيات لوزارة الصحة التابعة للسلطة الفلسطينية.

وتشمل القائمة فلسطينيين نفذوا هجمات داخل إسرائيل، بالإضافة إلى مراسلة قناة “الجزيرة” شيرين أبو عاقلة، التي تحمل الجنسية الأمريكية والتي اعتبر الجيش الإسرائيلي يوم الإثنين وفاتها حادثة، وفتية شاركوا في احتجاجات عنيفة ردا على عمليات الجيش الإسرائيلي الليلية في أحياءهم.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال